00
إكسبو 2020 دبي اليوم

40 إماراتياً يختتمون برنامج «صيف المعرفة» في لندن

■ الطلبة الخريجون المشاركون في البرنامج | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتم أول من أمس في مدينة لندن عاصمة المملكة المتحدة، فعاليات برنامج «صيف المعرفة» الذي تنظمه دائرة الموارد البشرية بحكومة الفجيرة بالتعاون مع مجلس التعليم وغرفة تجارة وصناعة الفجيرة للسنة الأولى، ويستهدف الطلبة الراغبين في تنمية المهارات اللغوية والمعرفية في اللغة الإنجليزية من كافة إمارات الدولة.

وشهد حفل التخريج الذي أقيم في لندن محمد خليفة الزيودي، مدير دائرة الموارد البشرية في حكومة الفجيرة ومحمد اليماحي عضو المجلس الوطني الإتحادي وعدد من منظمي البرنامج، حيث تم تخريج 40 طالباً وطالبة ممن شاركوا في البرنامج الذي حقق أهدافه في تقوية اللغة الإنجليزية للمشاركين ومنحهم أساسيات الاعتماد علي الذات والاستفادة من الثقافات الأخرى.

كما ألقى محمد خليفة الزيودي كلمة خلال الحفل وجهها للمشاركين، وأشادت فيها بنجاح أهداف البرنامج وبالتزام الطلبة بفعالياته وأنشطته، وقال: نحن ملتزمون بحصول طلابنا على أفضل الفرص التعليمية من أفضل المؤسسات التعليمية في العالم، مشيداً بحصول وفد الفجيرة على تقدير امتياز من قبل مجموعة أكسفورد التعليمية العالمية وهو ما يعكس الجهود المبذولة لإنجاح البرنامج من قبل المنظمين والمشاركين من الطلبة، حيث نجح البرنامج في اكتساب الطلبة مهارات عالية الجودة في اللغة الانجليزية ومجال تنمية المهارات الشخصية المتعلقة بالإعتماد على النفس وتحمل المسؤولية. كما تضمن البرنامج على بعض الأنشطة الرياضية وزيارات مختلفة إلى المواقع الأثرية والتعليمية والثقافية والتكنولوجية.

وأهدى محمد الزيودي هذا النجاح إلى صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي ،عضو المجلس الأعلى،حاكم إمارة الفجيرة الذي وجه بدعم البرامج التعليمية، كما تقدم بالشكر الجزيل لوزارة الخارجية الإماراتية ممثلة في سفارة الإمارات في لندن حيث كان لهم الأثر الأكبر في تقديم كافة التسهيلات، كما وجه الشكر لمجموعة أكسفورد على تعاونهم وتمنى للخريجين التوفيق والنجاح في مستقبلهم التعليمي والمهني.

وحثهم على الاقتداء بسيرة قيادة الدولة الرشيدة ورؤيتها الثاقبة ودعتهم إلى ضرورة الحفاظ على مكتسبات الدولة ومواصلة إنجازاتها والعمل على التنمية الذاتية والتحلي بروح المثابرة والالتزام والمسؤولية في مجال التحصيل العلمي والمعرفي وبناء الشخصية.

طباعة Email