00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مواطنون: مبادرات أبناء الوطن التطوعية قدوة في العطاء

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت فعاليات شبابية في أبوظبي أن شباب الإمارات قدموا نموذجاً باتوا قدوة لشباب العالم من خلال تبنيهم مبادرات تطوعية مبتكرة وغير مسبوقة في مختلف المجالات الصحية والتعليمية والثقافية والمجتمعية.

وثمن الدكتور عادل الشامري جراح القلب الإماراتي دور القيادة الرشيدة في تحفيز ودعم الشباب الذي أثبت كفاءة ومقدرة في خوض مجالات العمل سواء على المستوى المحلي أو العالمي، وقال إن شباب الإمارات قدموا نموذجاً مميزاً في هذا المجال، وبين أن شباب الإمارات استطاعوا في الـ 14 سنة الماضية إنجاز مليوني ساعة تطوع ساهمت بشكل فعّال في ترسيخ ثقافة العمل التطوعي وتحفيز الأفراد والمؤسسات على المشاركة الفعّالة في الخدمة المجتمعية للفئات المعوزة في شتى بقاع العالم.

ولفت إلى أن اليوم العالمي للشباب الذي يتخذ هذا العام شعار «الطريق إلى 2030» يسعى إلى تحقيق الـ 15 مجالاً ذات الأولوية لدى الأمم المتحدة ومن بينها التعليم والتوظيف والصحة والبيئة ومكافحة المخدرات.

طموح

ومن جانبه، قال محمد الحوسني طالب جامعي ويدرس تخصص الهندسة الميكانيكية: «نحن شباب الإمارات نستمد طموحنا من رؤية متكاملة لقيادتنا الرشيدة، تؤكد دوماً دورنا المهم في مسيرة التنمية المستدامة لوطننا، وفي طريقنا لتحقيق أهدافنا لخدمة وطننا المعطاء نلتزم بمنظومة القيم التي تربينا عليها والتي تعكس الهوية الإماراتية وتقدم للعالم أجمع نموذجاً متفرداً في كيفية أداء الشباب لدور فاعل في خدمة مجتمعهم.

وقال الطالب بطي الشامسي تخصص إدارة أعمال بكليات التقنية العليا إن قيادة الدولة الرشيدة لا تدخر جهداً في تمكين الشباب والتأكيد على دورهم الرئيسي في تنمية الوطن وتقدمه، مشيراً إلى أن مبادرة إنشاء وزارة دولة للشباب فتحت آفاقاً جديدة لطموحات الشباب، وتؤكد مكانة الشباب في الإمارات.

وقال خالد المنذري مدير فرع بنك دبي التجاري الإسلامي بأبوظبي إن تغريدة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ترسخ نهج سموه وقناعته بأن الشباب هم مستقبل وعماد الوطن المعطاء، والجيل الذي يعوّل عليه لتحمل المسؤوليات الوطنية ومواجهة التحديات، مؤكداً ضرورة دعم الشباب الإماراتي ورعايته وتطوير معرفته ومهارته وتمكينه من مواصلة التعليم والتدريب.

طباعة Email