00
إكسبو 2020 دبي اليوم

هيئة تنمية المجتمع تعيد تشكيل لجنة الأسر الحاضنة في دبي

Ⅶ خالد الكمدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصدرت هيئة تنمية المجتمع الجهة الحكومية المسؤولة عن تطوير أطر التنمية المجتمعية في إمارة دبي قراراً بإعادة تشكيل لجنة الأسر الحاضنة التابعة لها لتشمل أعضاء من مختلف الجهات والمؤسسات المعنية بحقوق واحتياجات الأطفال مجهولي النسب بما يساهم في تحسين وتسريع الإجراءات المتعلقة بالحضانة في إمارة دبي.

وتتولى اللجنة مسؤولية تطوير واعتماد المعايير اللازمة لاختيار الأسر الحاضنة وإنشاء سجل متكامل في إمارة دبي يوثق المعلومات المتعلقة بمجهولي النسب، إضافة إلى متابعة الأطفال لدى الأسر الحاضنة وإعداد وتنفيذ البرامج اللازمة لتوعية هذه الأسر وأفراد المجتمع بحقوق مجهولي النسب والقوانين المتعلقة بهم.

وتضم اللجنة التي يترأسها الدكتور عبد العزيز الحمادي مدير إدارة التلاحم الأسري بهيئة تنمية المجتمع في عضويتها كلاً من الدكتورة عفراء بن زعل مدير إدارة الطب الوقائي بوزارة الصحة نائباً للرئيس ووداد سالم المحمود مدير قرية العائلة بمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر والنقيب أحمد عبد الرحمن بن ظبوي رئيس قسم البحث والتحري بالإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب وصنعاء مبارك العجماني رئيس قسم قضايا الأسرة والأحداث بالنيابة العامة بدبي وجمال إبراهيم البلوشي رئيس قسم الإصلاح الأسري بمحاكم دبي، إضافة إلى بدرية الشامسي رئيس قسم الرعاية البديلة بهيئة تنمية المجتمع.

وأشار خالد الكمدة المدير العام لهيئة تنمية المجتمع إلى أن التحول نحو إجراءات أكثر سلاسة تبتعد عن الصعوبات الإدارية وترتكز على تعزيز سعادة الجمهور هو النهج الذي رسمته القيادة الحكيمة لدولة الإمارات وتعتمده هيئة تنمية المجتمع في جميع قراراتها ومبادراتها.

وقال إنه على الرغم من صغر حجم شريحة مجهولي النسب في الدولة فإن القيادة أولتهم أهمية كبيرة وخصتهم بقوانين تصون حقوقهم وتضمن اندماجهم في المجتمع، وتتيح الرعاية البديلة التي تقدمها الأسر الحاضنة وتشرف عليها بشكل مباشر هيئة تنمية المجتمع للطفل أسرة بديلة تساعده على التطور الطبيعي والحصول على حقه في التعليم والصحة والرعاية الاجتماعية.

طباعة Email