العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مناقشة بدائل إكساء وتشطيبات مباني الشارقة

    ناقش المجتمعون بمقر دائرة التخطيط والمساحة بالشارقة أفضل البدائل وأنواع مواد الإكساء والتشطيبات الخارجية لواجهات المباني، شارك فيها مسؤولو الدائرة، وممثلو مكاتب الإنشاءات الهندسية ومقاولو البناء، وذلك ضمن التوجه العام للدائرة، التي تهدف من خلاله إلى تفعيل الشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص والمؤسسات والمكاتب الاستشارية والمقاولين، لبحث أفضل أنواع المواد الواجب توفرها في الواجهات الخارجية للأبراج والمقاومة للحرائق، والوصول إلى نتائج إيجابية بهذا الخصوص من خلال الوقوف على أبرز احتياجاتهم وعرض ما لديهم من جديد حول التكسية الخاصة بواجهات المباني، وأهم الإنجازات وأفضلها، التي تعطي المبنى شكلاً جمالياً.

    وأوصوا بضرورة إعادة دراسة الإكساء بألواح الألمنيوم كلادينج كونها منظومة متكاملة تشمل طريقة التركيب وأنواع العوازل المختلفة المستخدمة، إضافة إلى طريقة التعامل مع النهايات عند الأسقف وحواف النوافذ للخروج بمنظومة محكمة تكون ذات سلامة عالية، وتمنع انتشار الحرائق، وأن يتم إحكام ذلك عن طريق فحص المواد وتصنيفها محلياً والتشديد على الرقابة أثناء التركيب، وذلك كون هذه المادة من أفضل المواد المستخدمة على صعد مختلفة من نتيجة نهائية لشكل المبنى وتكلفتها المناسبة بالمقارنة بغيرها.

    بدأت فعاليات الاجتماع، الذي حضره المهندس ماجد الجويعد مدير إدارة الخدمات العامة، وعدد من المهندسين ومديري الإدارات ذات الصلة بمختلف فروع الدائرة بالترحيب بممثلي المكاتب الاستشارية والمقاولين.. وقال الجويعد الذي أدار الحوار خلال الورشة، إن دائرة التخطيط والمساحة تسعى ضمن خططها المستقبلية إلى تشكل واجهات المباني بلوحات فنية جمالية تعطي طابعاً متميزاً على باقي المباني وأيضاً التركيز على أن تكون المواد المستخدمة لإكساء تلك المباني سهلة الصيانة، وبأرخص الأسعار للتخفيف عن المالك.

    طباعة Email