العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «ويتيكس» يدفع بانضمام الشركات إلى منطقة دبي الخضراء

    تستعرض الدورة الـ18 من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» التي تنظم بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبرعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة كهرباء ومياه دبي، مشروع منطقة دبي الخضراء، الذي يعتبر خطوة مهمة لتشجيع الشركات الناشئة والعاملة في دبي، وتوفير البيئة المناسبة لها للتطور وتسويق تقنياتها الجديدة في مجال الاستدامة، وذلك من خلال توفير حلول شاملة، تتضمن أحدث البنى التحتية عبر منطقة دبي الخضراء، حيث تهدف دبي إلى أن تصبح المدينة الأقل بصمة كربونية عالمياً بحلول عام 2050.

    مسار

    وتعد منطقة دبي الخضراء جزءاً من مسار البنية التحتية ضمن استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، بهدف تحويل الإمارة إلى مركز عالمي للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر. ومن المقرر أن يلعب «ويتيكس» دوراً رئيسياً في تعريف المؤسسات العالمية وهيئات البحوث الدولية بمفهوم هذه المنطقة لبحث إمكانية إنشاء مقار إقليمية لهم داخلها.

    وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، رئيس ومؤسس معرض «ويتيكس»: «وضعت استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم هدفاً طموحاً يتمثل بإنتاج 5000 ميغاوات من الكهرباء من الطاقة الشمسية من خلال مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية بحلول عام 2030 أي ما نسبته 25% من إجمالي إنتاج الطاقة في دبي، وعند اكتماله، سيساهم المجمع في تخفيض أكثر من 6.5 ملايين طن من انبعاثات الكربون سنوياً».

    استراتيجية

    ويتضمن مسار البنية التحتية ضمن استراتيجية دبي للطاقة النظيفة، إنشاء منطقة دبي الخضراء وهي منطقة حرة مخصصة لجذب مراكز البحوث والتطوير والشركات الناشئة في مجال الطاقة النظيفة. ويرتبط المسار الثالث للاستراتيجية بإيجاد حلول تمويلية للاستثمار في مجال البحث والتطوير المرتبط بالطاقة النظيفة وتطبيقها.

    مساهمة

    ويندرج تحت هذا المسار إنشاء صندوق دبي الأخضر بقيمة تصل إلى 100 مليار درهم حيث سيساهم الصندوق في توفير أدوات تمويلية لمستثمري قطاع الطاقة النظيفة في الإمارة.

    وأضاف الطاير: «تلبي منطقة دبي الخضراء هذه التطلعات جميعها حيث ستجمع مصنعي ومزودي حلول ومقدمي خدمات التكنولوجيا لإحداث منظومة متكاملة قادرة على تفعيل عملية التنمية المستدامة، وسنستعرض خلال ويتيكس 2016 المفهوم الكامل لهذه المنطقة».

    طباعة Email