00
إكسبو 2020 دبي اليوم

1300 طائرة «بوينغ 777» في الخدمة عالمياً

ت + ت - الحجم الطبيعي

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

تسير الناقلات الجوية العالمية حالياً، أكثر من 1300 طائرة من طراز بوينغ 777، شبيهة بتلك التي تعرضت للحادث، بحسب شركة بوينغ.

وأنجزت تلك الطائرات إلى الآن حول 8.8 ملايين رحلة جوية، وأكثر من 47 مليون ساعة طيران.

وكانت بوينغ قدمت طريقة جديدة لبناء هيكل طائرة 777، في إطار استراتيجيتها المستمرة القائمة على الاستثمار في التكنولوجيا.

وتعمل تقنية البناء العمودي ذات التشغيل الأوتوماتيكي لهيكل الطائرة (FAUB) التصنيعية المتطورة على الارتقاء بمستويات السلامة في مكان العمل وتحسين جودة المنتج. ودأبت بوينغ على تطوير هذه التقنية منذ عام 2012.

ومع تطوير هذه التقنية الجديدة، سيتم بناء أقسام هيكل الطائرة من خلال طريقة تقسيم العمل إلى أجزاء باستخدام روبوتات يتم توجيهها آلياً تعمل على تثبيت ألواح هيكل الطائرة مع بعضها بعضاً، وتثقب وتركب قرابة 50 ألف قطعة تثبيت عوضاً عن تركيبها يدوياً كما هو الحال اليوم.

وتمتاز تقنية البناء العمودي ذات التشغيل الأوتوماتيكي لهيكل الطائرة (FAUB) بالعديد من الفوائد، من بينها تحسين مستوى السلامة أثناء العمل، فتكرار عملية الثقب والتركيب والتوتر الذي قد ينجم عنها يجعل من خيار إتمام العملية بشكل آلي أمراً صائباً تماماً، خصوصاً وأن نصف الإصابات أثناء تنفيذ برنامج 777 تحدث أثناء مرحلة الإنتاج، ومن هنا تأتي أهمية تحويلها إلى عملية آلية. ومن المتوقع أيضاً أن يقلل النظام الآلي من الوقت اللازم للتصنيع ويحسن جودة العمل في التجربة الأولى من عملية الإنتاج.

وبدأ برنامج 777 بالفعل، اختبار تقنية البناء العمودي ذات التشغيل الأوتوماتيكي لهيكل الطائرة (FAUB) في مصنع بوينغ في أناكورتس في واشنطن. وتجري التحضيرات على قدم وساق لبدء الإنتاج وسيتم تركيب النظام في إيفريت، ضمن المصنع الرئيسي قيد الإنشاء الآن. ومن المتوقع أن يبدأ الإنتاج باستخدام التقنية مع نهاية العام 2015.

ويعتبر النظام الروبوتي الذي صممته «كوكا سيستمز» خصيصاً من أجل شركة بوينغ، الأحدث ضمن سلسلة من المراحل التصنيعية الاستراتيجية المتطورة لبرنامج 777، والذي تضمن أنظمة جديدة لطلاء الأجنحة وعمليات الثقب الأخرى.

طباعة Email