00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«طبيب الأسرة» ينقذ مسناً من الإصابة بفشل في القلب

المريض خلال متابعته لطبيب الأسرة | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

تمكن طبيب في مركز النهضة الصحي، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، من إنقاذ مسن من التعرض لفشل في القلب، وذلك نتيجة لمتابعته لدى طبيب الأسرة في المركز.

وكان المريض الذي يبلغ من العمر 70 عاماً يراجع عند طبيب الأسرة بشكل منتظم منذ 2014، حيث يعاني من مرض السكري والضغط، ولكنه وبفضل المتابعة لدى طبيب الأسرة تمكن من التحكم بالسكري وضغط الدم.

فحص

وعند حضوره لموعده المعتاد كل شهرين للمراجعة وأخذ الأدوية اللازمة لم يشتك المريض من أي شيء، وأخبر الطبيب بأنه في صحة جيدة وملتزم بأخذ الدواء، ولكن الطبيب لاحظ أنه يبدو متبعاً وليس كما اعتاد الطبيب على رؤيته، فقرر الطبيب الكشف عليه وأثناء ذلك لاحظ تورماً في رجليه الاثنتين، وعند سؤاله أجاب المريض بأنه منذ أسبوعين بدأ يشعر بالتعب وضيق في الصدر عند المشي لمسافات كان في السابق معتاداً عليها كالمشي إلى المسجد.

ورغم أن الفحص الأولي للقلب لم يكن مقلقاً، إلا أن الطبيب قرر تحويل المريض بشكل عاجل إلى المستشفى فوراً نتيجة معرفته المسبقة بحالة المريض، وهناك تم تشخيصه بفشل في القلب وإدخاله إلى العناية المركزة، حيث قضى 5 أيام ومن ثم تمكن من العودة إلى منزله.

وقال الدكتور فواز العبودي، استشاري طب الأسرة، الذي قام بتشخيص المريض «تظهر هذه الحالة أهمية المتابعة لدى طبيب الأسرة فلولا معرفتي بالمريض وبحالته الصحية على مدى عدة سنوات لما لاحظت التغير في طريقة مشيه وفي نشاطه، فطبيب الأسرة يبني علاقة طويلة الأمد مع المريض ويتعرف عليه عن كثب، وبالتالي يصبح من السهل أن يرى أية تغيير في حالته».

برنامج

وأضاف العبودي «عند المتابعة مع طبيب الأسرة يمكن التأكد من إجراء الفحوصات بشكل منتظم ومن استمرارية العلاج، كما يمكن لطبيب الأسرة تحويل المريض إلى الاختصاصات اللازمة في حال استعدى الأمر، وبفضل نظام ملفي الإلكتروني يمكنني متابعة حالة مرضاي وفحوصاتهم عند مراجعتهم لأي طبيب اختصاصي أو عند دخولهم للمستشفى في أي من منشآت صحة».

ونظراً لأهمية المتابعة لدى طبيب الأسرة قامت الخدمات العلاجية الخارجية بتطبيق برنامج «بيتنا الطبي» في المراكز الصحية التابعة لشركة صحة، ومن خلال هذا البرنامج يقوم المريض باختيار طبيب الأسرة الخاص به وبعائلته للمتابعة لديه، فيصبح هذا الطبيب هو المسؤول الأول والأخير عن متابعة حالة مرضاه والتأكد من خضوعهم للفحوصات الدورية. كما هو مسؤول عن تحويلهم إلى الخدمات التخصصية في حال لزم الأمر.

طباعة Email