العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    رأس الخيمة تودع شهيد الوطن "جاسم الخير" فجر غدٍ

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    تودع إمارة رأس الخيمة الشاب جاسم عيسى محمد البلوشي فجر غدٍ من مسجد الشيخ راشد بن سعيد بمنطقة الخران، الذي ارتقى إلى ربه خلال مشاركته لزملائه في إنقاذ الركاب في حادثة طيران الإمارات خلال عملية هبوط اضطراراي في مطار دبي الدولي.

    وأوضح محمد إبراهيم خال رجل الإطفاء جاسم عيسى محمد حسن البلوشي، أن الفقيد يبلغ من العمر 27 عاماً، وهو الأول بين خمسة أخوة آخرين، وقد تخصص في الإسعاف والإنقاذ منذ فترة كبيرة حتى التحاقه بالدفاع المدني فرع المطار بدبي قبل حوالي 5 سنوات، مشيراً إلى أن جاسم كان أعزب، وكان يلقب بـ"جاسم الخير" في ظل ما قدمه طوال حياته لمساعدة كبار السن وأفراد المجتمع عبر الجمعيات الخيرية وفرق التطوع.

    وأكد أن مسارعة المسؤولين وأبناء الدولة بالالتفاف حول الأسرة خفف من وقع الحادث، خاصة أن جاسم كان مرتبطاً بوالديه كونه الابن البكر لهما، وتلقت الأسرة الخبر بكل فخر بعدما ارتقى إلى جوار ربه خلال أداء واجبه الوظيفي وإنقاذ ركاب الطائرة للخروج منها سالمين، لافتاً إلى أن صلاة الجنازة ستقام على روحه بعد صلاة الفجر في مسجد الشيخ راشد بن سعيد بمنطقة الخران على أن يوارى الثرى بمقبرة الصالحية.

    وأضاف خال الفقيد، أن جاسم كان محباً لعمل الخير والتطوع في الجهات التطوعية والخيرية بالدولة على الرغم من ظروف عمله والدورات التدريبية الكثيرة التي كان حريصاً على الالتحاق بها لتنمية قدراته وزيادة معرفته، حتى أطلق عليه "جاسم الخير" لحبه الكبير لعمل الخير وتقديم المساعدة حيث لم يقف عمله حائلاً أمام التطوع في الجهات الخيرية والخدمية في الدولة مثل تكاتف وساند وتطوع، فكان يشعر دوماً أن لديه رسالة إنسانية، وأن سلامة الجميع مصدر سعادته.

    طباعة Email