العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    60 ألف موظف يستفيدون من الأرشفة الإلكترونية في 38 جهة اتحادية

    أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية خدمة الأرشفة الإلكترونية لوثائق الموظف عبر نظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية «بياناتي»، وأتاحتها لجميع موظفي الوزارات والجهات الاتحادية المشغلة لنظام «بياناتي»، وعددها 38 جهة يعمل بها أكثر من 60 ألف موظف.

    وقالت كليثم الشامسي مدير إدارة نظام معلومات الموارد البشرية في الهيئة إن خدمة الأرشفة الإلكترونية لوثائق الموظف عبر نظام «بياناتي» تتيح للموظف أرشفة ومراجعة كافة وثائقه المرفقة على النظام من خلال شاشة واحدة، وأن هذه الخدمة ترمي إلى توفير جميع بيانات الموظف في صفحة واحدة، وبالتالي تسهيل عملية مراجعة هذه البيانات من دون الحاجة إلى استعراضها في عدة صفحات وشاشات.

    وأشارت إلى أن الهيئة أتاحت هذه الخدمة عبر نظام الخدمة الذاتية، حيث سيكون بمقدور موظفي الوزارات والجهات الاتحادية المشغلة لنظام «بياناتي» الاطلاع على الوثائق المرفقة مثل: (الوثائق الشخصية كجواز السفر وصورة عن صفحة الإقامة لغير المواطنين، والوثائق المتعلقة بالغياب كالإجازات المرضية، والوثائق المتعلقة بخبرات الموظف ومؤهلاته العلمية، وسيرته الوظيفية، وبطاقة الوصف الوظيفي الخاصة بوظيفته الحالية، والوثائق الخاصة بتقييم لأداء، وتلك المتعلقة بتدريب الموظف والدورات والبرامج التدريبية التي شارك فيها).

    وذكرت كليثم الشامسي مدير إدارة معلومات الموارد البشرية في الهيئة أن الهيئة أطلقت أيضاً مطلع يونيو الماضي خدمة إلكترونية جديدة ضمن نظام «بياناتي» تتيح لموظفي الوزارات والجهات الاتحادية المشغلة للنظام طلب رسائل لمن يهمه الأمر عبر نظام الخدمة الذاتية، والحصول عليها إلكترونياً في نفس اليوم، ومن الأمثلة على هذه الرسائل: «رسالة راتب تفصيلي، ورسالة راتب إجمالي، ورسائل عدم الممانعة التي تكون موجهة عادة لقنصليات وسفارات الدول الأجنبية المتواجدة في الدولة».

    ولفتت إلى أن هذه الرسائل إما أن تكون موقعة إلكترونياً من النظام، أو يدوياً من قبل فريق إدارة الموارد البشرية، وأن نظام الخدمة الذاتية استقبل خلال شهري يونيو ويوليو الماضيين قرابة 7 آلاف و300 طلب رسائل لمن يهمه الأمر، 5 آلاف منها تم توقيعها إلكترونياً من خلال النظام، منوهةً إلى أن وزارة التربية والتعليم تصدرت الوزارات والجهات الاتحادية الأكثر طلباً لهذه الرسائل بـ 4413 رسالة، تلتها وزارة الصحة ووقاية المجتمع بـ 1279 رسالة، في حين حلت هيئة الإمارات للهوية في المرتبة الثالثة بواقع 464 رسالة لمن يهمه الأمر.

    طباعة Email