00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بلدية دبي تحذر من الذبح خارج المقاصب

المقاصب توفر الفحص البيطري الآمن قبل الذبح وبعده | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أنهت بلدية دبي ممثلة في قسم المقاصب، استعداداتها لاستقبال ذبائح عيد الفطر السعيد، إذ أعدت خطة لتجهيز المعدات وصيانتها في صالات الذبح، إضافة إلى مضاعفة الأطباء المراقبين، داعية الجمهور إلى الالتزام بالذبح الآمن والسليم، محذرة من مخاطر الذبح الخارجي، مؤكدة أن المقاصب توفر الفحص البيطري الآمن قبل وبعد الذبح للتأكد من صحة وسلامة اللحوم للمستهلك.

مقصبان جديدان

وأوضح علي طاهر الحمادي رئيس قسم المقاصب أن البلدية ستشغل مقصبين جديدين في بداية عام 2017، ويقعان في منطقتي القوز ومرغم، إذ يخدم الأول القاطنين في منطقة بر دبي بالكامل والثاني مناطق الليسيلي والروية والخوانيج والعـــوير، ويقدمان الخدمات وفقاً لأعلى المعايير لتأكيد الريادة الكبرى لبلدية دبي في مجال المحافظة على الصحة العامة للجميع، إضافة إلى إنشاء ملحق في كل منهما لبيع المواشي وملحمة لتقديم خدمات الذبح الخاص للجمهور، وذلك في إطار تطوير خدمات البلدية التي تقدمها للجمهور والحفاظ على الصحة العامة.

وذكر أن الأسعار لم يطرأ عليها أي تعديل وهي 15 درهماً للرأس الصغير ومن 25 إلى 45 درهماً للرأس الكبير (الأبقار)، وبالنسبة للجمال فأسعار الذبح بالنسبة لها من 60 إلى 65 درهماً، مشيراً إلى أن الخدمات الخاصة التي تشمل التقطيع لقطع صغيرة وتجهيزها للشواء وغير ذلك مع خدمات الذبح والتنظيف فتبلغ قيمتها 50 درهماً.

وأكد الحمادي كفاءة الأطباء البيطريين بوحدة تفتيش اللحوم (قسم الخدمات البيطرية) وخبراتهم المتميزة في فحص المواشي قبل وبعد الذبح.

طباعة Email