00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مكتب دبي الذكية يعرض ضمن مبادرته 4 ملفات استراتيجية

المزينة: شرطة دبي تدعم الأهداف الحكومية لـ «أجندة السعادة»

■ خميس المزينة وعائشة بن بطي | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد اللواء خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، دعم القيادة العامة لشرطة دبي للأهداف الاستراتيجية لمبادرة «أجندة السعادة» وكافة التوجهات الحكومية في هذا الشأن، مشيراً إلى أن هدف تحقيق السعادة للمجتمع بات خارطة طريق نحو مستقبل متطور ومتقدم، لأن الإنسان السعيد هو الأقدر على العمل والإنتاج والمشاركة الإيجابية في البناء والتنمية وتحقيق الازدهار والرفاه.

جاء ذلك خلال الاجتماع التعريفي الذي عقده مكتب «دبي الذكية» في مقر القيادة العامة لشرطة دبي، التقت خلاله الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر مدير عام المكتب مع اللواء مطر المزينة لعرض أجندة دبي الذكية للسعادة التي اعتمدها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، تحقيقاً لسعادة قاطني مدينة دبي، ولتصبح دبي المدينة الأسعد في العالم.

تحول ذكي

وتدير دبي الذكية عملية التحول الذكي في كافة أرجاء مدينة دبي من خلال التكنولوجيا الذكية بهدف توفير تجارب سلسة وآمنة وفعالة وذات قوة تأثير عالٍ، وتساهم أجندة السعادة بشكل مباشر في تحقيق أهداف أجندة التحوّل الذكي، ما يضمن التأثير الإيجابي الأمثل على سعادة المتعاملين في مدينة دبي، وتتولى دبي الذكية مهمة إدارة أجندة السعادة والإشراف على تنفيذها، من خلال الجهود المُشتركة مع شركائها الاستراتيجيين من القطاعين الحكومي والخاص، من خلال اعتماد منهجية علمية عالمية فريدة من نوعها تضع سعادة الجمهور في صدارة الأولويات، وتعزيزاً للتجارب السعيدة في المدينة بأسرها.

مبادرة نوعية

وعرضت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر مدير عام مكتب دبي الذكية مبادرة أجندة السعادة؛ والتي تتبنى برنامج عمل للتغيير يستند إلى أفضل التجارب العالمية، ويحتوي 16 برنامجاً في 4 ملفات استراتيجية تحت عنوان – اكتشاف، قياس، تغيير، تثقيف - بهدف تحقيق مستوى سعادة مُستدام وغير مسبوق في كافة أرجاء مدينة دبي، وتُركز بشكل رئيس على صياغة استراتيجية تتعلق بـ «تجارب السعادة» تستند إلى أسس علمية، مصمّمة لمساعدة صناع القرار والجهات القيادية من القطاعين الحكومي والخاص في تحديد تأثير السياسات والبرامج والمشاريع لتحديد مقدار تحقيقها لرضا وسعادة المجتمع، كما تشتمل الأجندة أيضاً على خارطة طريق وضعتها دبي الذكية بعد دراسة متأنية تتضمن مجموعة من السياسات والبرامج لضمان إمداد القيادات بالأدوات اللازمة وهياكل الدعم المناسبة.تعامل سعيد

وقال اللواء خميس مطر المزينة إن شرطة دبي تسعى للحفاظ على ريادتها في إسعاد متعامليها، حيث قامت بإطلاق العديد من المبادرات والبرامج في مجال السعادة، كمؤشر قياس نسبة السعادة عن الخدمات التي تقدمها من خلال موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي وساعتها الذكية، ورصد انطباعات المتعاملين ومدى سعادتهم عن الخدمات المقدمة وذلك بشكل يومي، بهدف تطوير الخدمات وتحسين ورفع نسب الرضا والسعادة وذلك تنفيذاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، الهادفة لقياس سعادة الجمهور ورضاهم عن الخدمات الحكومية المقدمة لهم.

وأوضح اللواء المزينة أن المتعامل يستطيع إعطاء انطباعاته بكل شفافية عن مستوى سعادته، ورصد تلك الانطباعات وتحويلها إلى رسوم بيانية تظهر للمسؤولين، ما يساعد على وضع الحلول المناسبة إذا كان ثمة مشكلة، وتطوير الخدمات باستمرار كون كل مسؤول يستطيع أن يرى انعكاسات سعادة المتعاملين بصورة مباشرة.

«المدينة السعيدة»

وبين أن شرطة دبي كان لها مبادرة سباقة في مجال قياس السعادة على مستوى إمارة دبي، وذلك عبر مبادرة «المدينة السعيدة» التي دشنها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، خلال معرض جيتكس 2015.

نبض ذكي

أوضح اللواء المزينة أن القيادة العامة لشرطة دبي أطلقت نظام «نبض السعادة» الذكي، الذي يعتبر الأول من نوعه في المنطقة، ويهدف إلى الرصد اللحظي والمستمر لانطباعات سعادة الموظفين وربطه بالمتغيرات والظواهر المختلفة التي تحيط بالموظف سواء التي تعلقت ببيئة العمل أو حجم العمل، أو بالجوانب الاجتماعية والنفسية للموظف، الأمر الذي يسهل معه وضع الحلول المناسبة لضمان رفع معدلات سعادة الموظفين.

طباعة Email