«بيت الخير»: 65 % من المواقع القيادية في الجمعية للنساء

تولي »بيت الخير« العنصر النسائي اهتماماً خاصاً، فمنذ نشأتها منذ أكثر من ربع قرن حرصت الجمعية على إدماج المرأة بمختلف الوظائف المتاحة لديها، وهي تحتل الآن 65% من المواقع القيادية في الجمعية، حيث تشغل 15 موقعاً قيادياً من أصل 23 موقعاً قيادياً، ويبلغ عدد العاملات في الجمعية 137 موظفة ومتطوعة، ما نسبته نحو 50% من مجموع موظفي ومتطوعي الجمعية..

وهنّ يسخرن معارفهن وخبراتهن في تنفيذ مختلف برامج »بيت الخير« بدءاً من دراسة وبحث الحالات المتقدمة لطلب المساعدة، وانتهاء بتلبية احتياجاتهم وتزويدهم بالمساعدات اللازمة، مع مراعاة الجانب النفسي للحالات والأسر المتعففة.

تدريب ودعم مستمر

وتوفر الجمعية للعاملات فيها كل سبل الإبداع والابتكار، حتى يحققن أعلى إنتاجية ممكنة، وتوفر لهن كل أجواء الحماية والعمل المبدع، وتخضعهن لدورات تدريبية نوعية، تصقل خبراتهن ومواهبهن، وتشجع الراغبات باستكمال دراساتهن العليا، لا سيما عندما تكون في صالح العمل الخيري، وتسهم في إثراء خبراتهن العملية في المواقع التي يشغلنها.

استقطاب المتميزات

وقد حرصت الجمعية على ضم عناصر نسائية نجحن في العمل الإنساني والتطوعي، ومنهن من خرجن من الجمعية ليشغلن مناصب ومراكز أخرى في مؤسسات الدولة، وهي تسعى دائماً لتوظيف الخريجات المتميزات، اللواتي يمكن أن يشكلن إضافة نوعية لكوادر الجمعية الخيرية.

مشروع إنجاز

وكانت »بيت الخير« قد شاركت في برنامج (الإنجاز للتأهيل لسوق العمل) الذي يسهم في تأهيل المرأة الإماراتية وإعدادها الإعداد الأمثل، لتكون شريكة في البناء والتنمية، الذي جاء استجابة لمبادرة »أبشر«.

دعم

رشحت الجمعية وشجعت بنات الحالات المسجلة على الانخراط في البرنامج، حيث انضمت إليه 189 طالبة عام 2014، و116 طالبة عام 2015، دعماً للمرأة الإماراتية وتوفير فرص التعليم لها، حتى تتمكن من المهارات العلمية والعملية اللازمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات