مساعدة محاصرين في المنازل والمركبات

وزارة الداخلية: لا حوادث كبرى

صورة

رفعت القيادة العامة للدفاع المدني على مستوى الدولة درجة التأهب والجاهزية لمواجهة حالات الطوارئ الناجمة عن تغير الأحوال الجوية في الدولة، وفق ما كشف اللواء جاسم المرزوقي، القائد العام للدفاع المدني بوزارة الداخلية، مؤكداً أنه لم تقع حوادث كبرى أمس، باستثناء بعض الحوادث التي وقعت نتيجة دهم المياه بعض المساكن في المناطق المنخفضة، والتي تعاملت معها كوادر الدفاع المدني بسحبها على الفور، علاوة على سقوط أشجار على الطرق، وتطاير بعض المعدات من مواقع بناء.

رفع التأهب

وقال اللواء المرزوقي إن جميع إدارات الدفاع المدني بالدولة رفعت درجة التأهب والاستعداد للتعامل مع مختلف المستويات في البلاغات الواردة، بسبب ما تشهده الدولة حالياً من عواصف وأمطار رعدية تراوح في شدتها من منطقة إلى أخرى، مشيراً إلى أن فرق الدفاع المدني تمكنت من إنقاذ عدد من الأشخاص المحاصرين، تعطلت مركباتهم في مناطق تجمعات المياه، إضافة إلى التعامل مع عدد من البلاغات التي وردت، خاصة من المناطق الشمالية التي تضررت فيها بعض المنازل التي دخلتها مياه الأمطار لإنقاذ الأرواح والممتلكات.

وأكد المرزوقي أنه تمت مضاعفة أعداد فرق الدفاع المدني والآليات والأجهزة المستخدمة في حالات الطوارئ على مستوى الدولة، بالتعاون والتنسيق مع عدد من الجهات، منها البلديات والمرور، وغيرها من الجهات التي تعمل بفعالية عالية لسحب مياه الأمطار من بعض التجمعات في الطرق وغيرها.

وأوضح أن الدفاع المدني يستجيب لكل البلاغات الواردة على الرقمين 999 و997، وتم توزيع سيارات الدفاع المدني في مختلف المناطق، لضمان سرعة التحرك في حال ورود بلاغات أو حالات طوارئ تستدعي التدخل السريع.

وحذر اللواء المرزوقي أفراد المجتمع من الاقتراب من الوديان وأماكن تجمع المياه، داعياً إلى عدم الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى، ومشيراً إلى أن الدفاع المدني يعمل على مدار الساعة لبث فقرات التوعية عبر وسائل الإعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي، لحماية الأرواح والممتلكات في ظل الأحوال الجوية السائدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات