محطة الحاويات الـ4 بميناء جبل علي تسير وفق المخطط

أكدت موانئ دبي العالمية أن مشروع بناء محطة الحاويات رقم 4 في ميناء جبل علي يسير وفق المخطط، ليضيف طاقة استيعابية جديدة بواقع 3.1 ملايين حاوية ترفع الطاقة الإجمالية لجبل علي إلى 22.1 مليون حاوية بحلول عام 2018، وذلك استعداداً من موانئ دبي العالمية لتلبية احتياجات السوق والطلب المتوقع.

وتشارك موانئ دبي العالمية في فعاليات معرض ومؤتمر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للشحن واللوجستيك 2016» المرافق لمؤتمر ومعرض الشرق الأوسط للسكك الحديدية.

توسعة

وعقب الافتتاح زار معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، يرافقه جمال ماجد بن ثنية نائب رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية وعدد من كبار الضيوف، منصة موانئ دبي العالمية في المعرض، حيث استمعوا إلى شرح من عبدالله بن دميثان، المدير التجاري في موانئ دبي العالمية ـ الإمارات، عن آخر المستجدات في مشاريع التوسعة القائمة في ميناء جبل علي.

وألقى عبدالله بن دميثان كلمة رئيسية عقب الافتتاح، تحدث فيها عن مستقبل الشحن متعدد الوسائط في منطقة الشرق الأوسط، وقدّم خلالها رؤية موانئ دبي العالمية لسبل تطوير التعاون بين مختلف أطراف سلسلة التوريد والجهات المختصة من موانئ ومطارات وقطارات في دول مجلس التعاون لإقامة منصات شحن متعددة الوسائط تزيد من تنافسية المنطقة على الخارطة العالمية.

وخلال اليوم الأول للمؤتمر الذي ترعاه موانئ دبي العالمية، قال بن دميثان إن السوق وإن كانت تمر بظروف صعبة، إلا أننا تعودنا في الإمارات أن الأوقات الصعبة تخلق فرصاً مهمة، وعلينا أن نعرف كيف نقطف ثمارها.

وأضاف: إذا كان تراجع أسعار النفط يمثل تحدياً لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، فإن هذه المنطقة تتميز بنسب نمو قوية لجهة الزيادة السكانية، أحد أهم العوامل التي تقود الاستهلاك في كل القطاعات، هذا بالإضافة للزيادة المتوقعة في أعداد السياح.

وأشار إلى أن طاقة ميناء جبل علي تصل خلال العام الجاري إلى نحو 19 مليون حاوية، وعلى أتم الاستعداد لدعم عجلة النمو والبناء في دبي والإمارات والمنطقة المحيطة، واحتياجات التجار ومستخدمي أكثر من 34 منطقة حرة في الإمارات وعلى رأسها المنطقة الحرة لجبل علي (جافزا).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات