00
إكسبو 2020 دبي اليوم

محمد بن راشد حقق أمنيتها بزيارة مدرستها

الطالبة ميرة: فتح لي أبواب التفوق

■ محمد بن راشد لدى زيارته الطالبة ميرة علي مراد في مدرستها تلبية لرغبتها | أرشيفية

بعد عامين على زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» للطالبة ميرة علي مراد، التي كانت قد طلبت من سموه زيارتها في مدرستها، وتحققت أمنيتها بزيارة سموه لها في عام 2013 في المدرسة الأهلية الخيرية، أعربت إدارة المدرسة عن شكرها لدعم سموه للطالبة الذي جاءت نتائجه بارتفاع تحصيلها الدراسي وساهم في زيادة ثقتها بنفسها.

نجاح وتفوق

كما انعكست نتائج زيارة سموه على جميع الهيئات الإدارية والتدريسية عامة والطلاب والطالبات خصوصاً الذين وجدوا منها فخرا لا بد أن يتحلى بالتميز، لذلك تصاعدت نتائج الطلبة وأصبح النجاح والتفوق عنواناً لحياتهم، بحسب ما أفاد به الدكتور كمال فرحات مدير مدارس الأهلية الخيرية.

من جانبها أكدت الطالبة ميرة باكستانية الجنسية أنها لن تنسى أبداً زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لها وتشجيعها على التميز، خصوصاً أن سموه توقع لي مستقبلاً باهراً، مشيدة بما يقدمه سموه من دعم لجميع الجنسيات القائمين على أرض هذا الوطن المعطاء.

وقالت إن زيارة سموه ساعدتني على تنظيم وتوثيق كل ما يمر بحياتي والتعرف إلى قدراتي الحقيقية المكنونة في داخلي، وتوجيهي نحو المسار الصحيح لبلوغ أهدافي، مضيفة «كان للزيارة الدور الأساسي في حرصي على التميز، والدافع القوي لفتح آفاق جديدة ومتميزة دائماً في مشاركاتي ونشاطاتي ومساهماتي لخدمة المجتمع ومن يحيطون بي».

وذكرت ميرة أن الزيارة جعلتها تتطلع بأن تكون دائماً الرقم واحد حتى تحقق ما يطالب به صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وحتى يصبح لها شأن مهم في المستقبل يمكن من خلاله أن تخدم المجتمع الذي أعطاها كل الدعم، مقدمة الشكر لسموه على ما قدمه لها من دعم ساهم في تغيير مسار حياتها منذ الصغر وجعلها تضع المستقبل نصب عينيها.

طباعة Email