محمد بن راشد يطلق موقع «بوابة العين الإخبارية» - البيان

علي النعيمي: منصة عربية تجمع الأخبار وأدوات التواصل الاجتماعي

محمد بن راشد يطلق موقع «بوابة العين الإخبارية»

صورة

بإشارات الفوز والنصر الممزوجة بالحب ..أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أمس، "بوابة العين الإخبارية" وذلك ضمن فعاليات منتدى الإعلام الإماراتي وبحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية .

بصمات ثلاث طبعها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على التطبيق راسماً إشاراته التي تعبر عن النصر والفوز الممزوج بالحب على صفحة التطبيق الرئيسية الذي صمم خصيصا لحفل الإطلاق.

وتغطي «بوابة العين الإخبارية» الصحيفة العربية الشاملة أخبار العالم العربي والعالم، وتعد منصة إعلامية شاملة تنطلق من أبوظبي، لتقدم للقارئ خيارات معلوماتية وإخبارية متنوعة، تتناسب مع تطلعات القراء العرب، وتتكامل مع مختلف وسائل التواصل الإلكتروني في الدولة، وتتضمن البوابة تحليلات وتقارير وآراء، تغطي مختلف الموضوعات السياسية والاقتصادية والرياضية.

ويعتمد الموقع الذي دشنته شركة «المجال للإعلام» الإماراتية، على تقديم وطرح أفكار إعلامية جديدة، تستطيع من خلاله تقديم الأخبار ومقالات الرأي، ضمن شبكة اجتماعية عربية متخصصة وغير مسبوقة في نمطها وخصائصها.

وأوضح رئيس التحرير الدكتور علي النعيمي أن الموقع سيقدم تركيبة فريدة تمزج بين تقديم المادة الخبرية بسرعة ومهنية عالية، وتوفير أدوات التواصل الاجتماعي، وصولاً إلى شبكة اجتماعية للأخبار والمقالات، دون الخروج عن المتطلبات المهنية للصحافة.

شكر

وعبّر النعيمي عن امتنانه وشكره لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على تدشينه ورعايته لانطلاق «بوابة العين الإخبارية»، قائلاً إن «تدشين سموه لهذه المنصة، يعكس الرعاية الكاملة التي تحظى بها المؤسسات الإعلامية في الإمارات من قبل قياداتنا وحكامنا».

وأشار إلى الكلمة الافتتاحية لتطبيق «البوابة» التي حملت معاني الشكر لسموه، وجاء فيها: «تعلمنا من سموكم أن يكون سعينا للنصر والفوز ممزوجاً بالحب، ونحن في بوابة العين الإخبارية نعدكم أن نسعى لذلك، وأن نحمل رسالتنا كإعلاميين، هدفنا خدمة وطننا العظيم وأمتنا العربية، وأن نكون بحجم الشرف الذي منحتمونا إياه بافتتاحكم لمشروعنا الطموح، دام سموكم خير قائد وقدوة لنا».

ولفت إلى أن «بوابة العين الإخبارية» ستقدم تركيبة إخبارية فريدة، تمكنها من التحول إلى شبكة اجتماعية عربية متخصصة وغير مسبوقة في نمطها وخصائصها، وذلك بإطلاق خدمة «المتابعة» للأقسام والهاشتاقات والبلدان والصفحات الخاصة، لتصل المعلومة مباشرة إلى قارئها.

وأضاف أن الموقع يضم فريق تحرير عربياً مميزاً، يثري هذه المنصة من خلال التغطية الإخبارية المهنية اليومية، إضافة إلى نقل التجارب التنموية العربية بشكل إيجابي، وتقديم القصص الصحافية والتقارير المعمقة، وفتح مساحات لمناقشة القضايا المهمة بشكل عام.

علامة فارقة

وأبان أن الموقع يطمح إلى أن يكون خلال الفترة المقبلة علامة فارقة في المشهد الإعلامي العربي، من خلال إعطاء بُعد جديد للمحتوى الخبري والتحليلي، إضافة إلى مخاطبة كل قارئ يبحث عن المحتوى الشامل المكتوب والمدعم بالفيديوهات والصور والرسوم البيانية والإحصاءات التي تخدم الرسالة الأساسية، وهي تعزيز المعرفة.

وأكد أن الموقع يفتح أبوابه لكل الأصوات المختلفة التي تخوض نقاشات مهنية وحوارات مميزة، تنشر على الصفحات ومواقع مصغرة خاصة بكتّاب وصحافيين وأهل الاختصاص، والشباب من الناشطين والمدونين والفاعلين في المجتمع، ونقاد الأدب والفن والأطباء والإعلاميين والمثقفين، ليسهموا بموادهم ونقاشاتهم ونصوصهم في إغناء المحتوى المعرفي للموقع.

بوابة

وذكر أن «بوابة العين الإخبارية» ستغطي أخبار العالم العربي والعالم، وفق رؤية إعلامية هادفة، ترتكز على مواكبة الاستراتيجيات والتجارب الناجحة في مجال المحتوى الإخباري الرقمي، موضحاً أن فريق عمل الموقع سعى خلال فترة التحضير للإطلاق، إلى العمل على وضع الخطط والاستراتيجيات البنّاءة لجعل «العين» منصة إلكترونية فريدة.

وأبان أن الحلم تحقق أخيراً بإطلاق منبر ومنصة إخبارية جديدة مختلفة ومغايرة، سنتمكن خلالها من مخاطبة الشباب العربي وإيصال صوته ودعم سعيه لتحقيق طموحاته، معتبراً «العين» بوابة لإعادة الأمل، ومساحة لدعم المشاريع التنموية، وحث الشباب العربي على التطور والتطوير، وعلى الإيمان بالحق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات