00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وضع حجر الأساس لمجمع محمد بن زايد للصداقة الإماراتية المصرية

تطوير شارع الشيخ زايد في شرم الشيخ

السويدي يضع حجر الأساس إيذاناً بتنفيذ المشروعات/ من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

وضع الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية حجر الأساس، لتطوير شارع الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في مدينة شرم الشيخ، في إطار زيارته جمهورية مصر العربية الشقيقة، الذي يعد من أكبر الشوارع وأهمها في المدينة، ويبلغ طوله نحو سبعة كيلو مترات.

كما وضع السويدي حجر الأساس لاستكمال «مجمع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان للصداقة والثقافة الإماراتية-المصرية»، الذي يضم أيضاً مكتبة تشمل أحدث الإصدارات العملية المتخصصة، التي تفيد الباحثين والدارسين والمهتمين.

وحضر المناسبتين اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، ونخبة من القيادات والمسؤولين في المحافظة؛ حيث أقيمت احتفالية شعبية كبيرة، شارك فيها عدد كبير من سكان المحافظة، وطلاب المدارس، وشهدت رفع علمي دولة الإمارات، وجمهورية مصر العربية، إضافة إلى لوحات تعبر عن عمق العلاقات المصرية-الإماراتية، وقوة الصداقة، ومشاعر الإخوة بين البلدين والشعبين الشقيقين.

علاقات متينة

وعبر الدكتور جمال سند السويدي عن سروره البالغ بوجوده في جمهورية مصر العربية ولقائه مجموعة من المسؤولين والمثقفين المصريين، وبمشاركته في وضع حجر أساس تطوير واستكمال مشروعين من أهم المشروعات في مدينة شرم الشيخ مدينة السلام، مؤكداً أن مثل هذه المشروعات إنما تعكس عمق العلاقات الإماراتية-المصرية رسمياً وشعبياً على المستويات كافة.

وشدد السويدي على تمسك الدولة بموقفها الداعم لمصر ، مشيراً إلى قوة العلاقات واستنادها إلى التفاهم التام بين قيادتي الدولتين، والنظرة المشتركة إلى التحديات التي تواجه العالمين العربي والإسلامي، وضرورة التصدي لها ومواجهتها بموقف عربي واحد .

وأضاف: إن قيادتنا تحرص على تطوير علاقاتها مع مصر بما يصب في مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين، مشيراً إلى أن العلاقات الإماراتية- المصرية تعد نموذجاً يحتذى للعلاقات بين الدول.

طباعة Email