الاحتفاء بـ40 ناجياً من السرطان في أبوظبي فعالية

ت + ت - الحجم الطبيعي

كرمت مؤسسة السرطان الإيجابي أول من أمس 40 بطلاً ناجياً من مرض السرطان خلال احتفال «أنا بطل» التي نظمتها بالتعاون مع فندق جراند ميلينيوم الوحدة بأبوظبي.

وهدفت الفعالية إلى تكريم الناجين بتتويجهم كأبطال حقيقيين لصمودهم في وجه المرض وإبراز أهمية الطاقة الإيجابية والمعنويات العالية التي قدمها ذوو المصابين بالسرطان وممثلو المؤسسة على امتداد رحلة علاجهم الطويلة.

وقالت أمل الهدابي رئيس مجلس أمناء مؤسسة السرطان الإيجابي إن المؤسسة تهدف من وراء تنظيم احتفال «أنا بطل» إلى تشجيع المرضى الذين يرقدون على سرير الشفاء أن يكونوا أبطالا في الدورة المقبلة.

وكشفت الهدابي عن أن مؤسسة السرطان الإيجابي قامت بعدة تغييرات إيجابية على مبادرة «أنا بطل» لهذا العام منها مضاعفة عدد المكرمين من الناجين إلى النصف حيث أصبح عددهم 40 بطلاً في حين كانوا في الدورة السابقة 20 بطلاً بهدف إدخال السعادة والسرور إلى قلب أكبر عدد ممكن من الأبطال الناجين.

وفيما يتعلق بالخطط المستقبلية بالمبادرة أوضحت أنه سيتم فتح الفئة العمرية لتصبح المشاركة في فعالية «أنا بطل» ليس فقط على الأطفال إنما يمكن مشاركة الفئة العمرية الواقعة بين خمس سنوات إلى 70 سنة مضاعفة العدد في الدورة القادمة.

طباعة Email