00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مؤتمر بيئة المدن يوصي باعتماد رؤى متطورة لاستثمار النفايات

■ خالد علي بن زايد

ت + ت - الحجم الطبيعي

صرح خالد علي بن زايد مساعد مدير بلدية دبي لقطاع الشؤون الدولية والشراكة ورئيس وفد البلدية المشارك في فعاليات المؤتمر العالمي الخامس «بيئة المدن»، بأن المؤتمر أوصى في ختام أعماله بأهمية قيام المدن العربية بتطوير الاستراتيجيات والرؤى للنظر للنفايات بكافة أنواعها على أنها فرص استثمارية وطاقة دفينة تستحق العناية والتطوير والاهتمام وضرورة الاهتمام بتطوير السياسات والاستراتيجيات الهادفة لتعزيز العلاقة مع القطاع الصناعي والخاص وتحفيزه للمساهمة الفاعلة للتعاون مع البلديات ومتخذي قرارات التخطيط الحضري في تقليل العبء والمشاركة بفعالية في معالجة النفايات وتحويلها إلى طاقة.

وتعزيز جهود التعليم والتثقيف المجتمعي وتنشيط عملية التقليل من إنتاج النفايات وتحفيز عمليات الفرز من المصدر بمشاركة الجماهير وطلبة المدارس.

توصيات

كما أوصى المؤتمر بضرورة اهتمام المدن والمنظمات المتخصصة ذات العلاقة بالبيئة والنفايات ببناء نظم بيانات ومعلومات تتبنى الحوكمة وتدعم اتخاذ قرارات استراتيجية وتشغيلية ناجحة على أن تكون بالشراكة مع المنظمات ومؤسسات القطاع الخاص والصناعي.

وأوصى المؤتمر كذلك بأهمية التعاون مع الجامعات والمعاهد العلمية لتعزيز أبحاث الطاقة المتجددة المنتجة من النفايات وبناء كوادر علمية وعملية وجيل واعي يقود عملية التحول الأخضر باتجاه تحويل النفايات إلى طاقة.

وعاد وفد بلدية دبي من السعودية بعد اختتام مشاركة ناجحة في المؤتمر الذي نظمته بلدية دبي بالتعاون مع أمانة المدينة المنورة.

أطر قانونية

وقال خالد علي بن زايد بأن المؤتمر أوصى بضرورة الاهتمام بصياغة الأطر القانونية والنظم المستدامة التي تضمن الوصول إلى علاقة متوازنة مع القطاع الخاص وتضمن الاستدامة والتوجهات الحضرية الخضراء وتقلل من العبء البيئي الواقع على المدن والبلديات في إدارة النفايات.

مشاركة علمية

وطالب المؤتمر بضرورة تعزيز المشاركة في كافة الجهود العلمية والمؤتمرات الداعمة لتحويل النفايات إلى طاقة وتحفيز المدن العربية على التعلم وتنفيذ زيارات ميدانية للاطلاع على أحدث التجارب العالمية في المجال، والعمل على تشجيع عملية بناء الكوادر التقليدية ونقل التقنيات الحديثة للمدينة العبية بالشراكة مع العامل المتقد في المجال. وطالب المؤتمر بتبني معايير علمية ناجحة في اختيار الشركات الاستشارية وبيوت الخبرة من أجل ضمان نقل أفضل الحلول للمدينة العربية وكذلك وضع منهجيات وأطر مستدامة للتعاقد مع كبريات الشركات المنفذة لمشاريع التحول من النفايات إلى طاقة.

طباعة Email