00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وزير الداخلية في موريشيوس يطلع على تجربة شرطة دبي

■ المزينة خلال استقبال وزير داخلية موريشيوس بحضور رفيع والزفين وبخيت | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل اللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي، ن. ك. بالله وزير الشؤون الداخلية في جمهورية موريشيوس والوفد المرافق له، بحضور اللواء عبد الرحمن محمد رفيع، مساعد القائد العام لشؤون خدمة المجتمع والتجهيزات، واللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب، واللواء المهندس محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات، واللواء محمد سعيد بخيت مدير الإدارة العامة للخدمات والتجهيزات، واللواء أحمد حمدان بن دلموك مدير الإدارة العامة للتدريب، وعدد من مديري الإدارات العامة وكبار ضباط شرطة دبي.

تعاون

والتقى اللواء خميس المزينة، ن. ك. بالله والوفد المرافق له، الذي زار مبنى القيادة، وبحث خلال اللقاء سبل تعزيز التعاون والعلاقات المشتركة بين البلدين، وتبادل الخبرات في مختلف المجالات الأمنية والشرطية.

جولة

وعقب اللقاء اصطحب المزينة، وزير الشؤون الداخلية في موريشيوس، والوفد المرافق الذي ضم ل.هولاش مدير عام جهاز الأمن الوطني، ول.ديل الضابط المختص في وحدة مكافحة الإرهاب، إلى إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات، وقدم القائد العام للوفد الضيف شرحاً تفصيلياً عن التطور، الذي حققته في مجال خدمة المجتمع، وطبيعة العمل ونظام مراقبة الدوريات وحركة السير والمرور في شوارع إمارة دبي، وسير العمل والإجراءات، التي يتم اتخاذها منذ تلقي البلاغ وحتى وصول الدورية إلى موقع الحادث، ونظام مراقبة الدوريات باستخدام الأقمار الصناعية ومراقبة الطرق الخارجية بواسطة الكاميرات الثابتة والمحمولة جواً، وخدمة الإنذار المبكر، التي توفرها شرطة دبي لمحال الصرافة والمجوهرات والبنوك.

طوارئ

كما اطلع الوفد الضيف على نظام استقبال مكالمات الطوارئ، الذي يقوم بتحويل المكالمات إلى الإسعاف والشرطة والإنقاذ والدفاع المدني، إضافة إلى نظام توزيع المكالمات الذاتي، الذي يحول المكالمات حسب لغة المتصل إلى مستقبل المكالمات، حيث يوجد في مركز القيادة والسيطرة موظفون يتلقون المكالمات بلغات عدة منها الانجليزية والهندية والروسية والصينية والفارسية وسواها، إضافة إلى خدمة ذوي الإعاقة، حيث يتم تسجيل بياناتهم لمعرفة ذوي الإعاقة ونوع إعاقتهم، وفي حاله حدوث أي طارئ يتم إشعار مركز القيادة والسيطرة بأن هنالك معاقاً يحتاج إلى مساعدة فيتم إرسال الدورية إليه لتقديم المساعدة، وإذا كان المعاق خارج إمارة دبي يتم الاتصال بغرفة العمليات في الإمارة المعنية لإجراء اللازم، ومرضى القلب وكبار السن، لطلب النجدة لبعض الجهات المختصة بسهولة ويسر، وذلك من خلال زر مثبت في المنزل أو ساعة في معصم يد المستفيد ومرتبطة بجهاز موصول بالقيادة العامة لشرطة دبي.

وفي ختام الزيارة تسلم ن. ك. بالله، من اللواء خميس مطر المزينة، مجسم قلعة نايف، أول مركز شرطة في دبي. وعبر وزير الشؤون الداخلية في جمهورية موريشيوس، عن إعجابه بما شاهده من مستوى متطور في شرطة دبي، وما لمسه من تميز العمل الشرطي والأمني، متمنياً لمسيرتها الأمنية الاستمرار في تميزها وريادتها محلياً وعالمياً.

طباعة Email