00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تسلم جوائز «الهيئة» في مهرجان نيويورك للأفلام

حمدان بن زايد يطلع على مشروع المبنى الجديد للهلال الأحمر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية، رئيس هيئة الهلال الأحمر، بقصر النخيل، وفد هيئة الهلال الأحمر برئاسة الدكتور حمدان مسلم المزروعي، رئيس مجلس إدارة الهيئة الذي أطلع سموه على مشروع المقر الرئيس للهيئة الكائن بمنطقة السفارات بأبوظبي.

وتعرف سموه خلال اللقاء إلى مراحل وتفاصيل المبنى الذي سيتم بناؤه وفق درجة اللؤلؤة الثانية من نظام التقييم بدرجات اللؤلؤ لـ«استدامة»، وهو الأمر الذي يسهم بدوره في تعزيز رؤية أبوظبي 2030 والإسهام في إرساء مجتمعات مستدامة.

ويتألف المبنى المتوقع افتتاحه في عام 2017 من ثلاثة طوابق تحت الأرض، وطابق أرضي، وخمسة طوابق علوية، على مساحة إجمالية تبلغ 24 ألفاً و641 متراً مربعاً.

من جهة أخرى، تسلم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، خلال اللقاء، من وفد الهيئة الجوائز التي حصدتها هيئة الهلال الأحمر في مهرجان نيويورك الدولي للتلفزيون والأفلام من خلال فيلم «موجة الأسى» من إنتاج هيئة الهلال الأحمر.

وحصد الفيلم جائزتين ذهبيتين عن فئتي الأفلام الوثائقية والدراما الوثائقية، وجائزة فضية عن فئة القضايا الاجتماعية، وبرونزية عن فئة القضايا الاجتماعية، إضافة إلى شهادة تقدير عن فئة المسؤولية المجتمعية.

وأشاد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان بالدعم الذي تحظى به أنشطة وبرامج الهلال الأحمر من القيادة الرشيدة، وأكد أن دولة الإمارات اختطت نهجاً متميزاً وأسلوباً منفرداً في تعزيز أوجه العمل الخيري والإنساني، وفتحت الأبواب على مصراعيها أمام الجميع، لمد يد العون والمساعدة إلى الشعوب والدول المحتاجة.

وقال سموه إن هذا الإنجاز العالمي للهلال الأحمر في مجال إنتاج الأفلام الوثائقية وطرح القضايا الإنسانية للرأي العام بصورة واقعية، يؤكد حرص الهيئة على تشجيع المبادرات الإبداعية التي تلفت الانتباه للقضايا الإنسانية الملحة، وعلى رأسها كارثة تسونامي التي عالجها الفيلم في قالب تراجيدي، أظهر حجم المأساة التي تعرّض لها السكان المحليون في الدول الآسيوية المنكوبة.

وأضاف سموه أن حصد هيئة الهلال الأحمر هذه الجوائز سيضاعف من المسؤولية الملقاة على عاتق الهيئة التي لن تدخر وسعاً في سبيل تحقيق تطلعاتها الإنسانية عبر الانتشار والتوسع في البرامج التي تخدم المستهدفين داخل الدولة وخارجها، وتلبي احتياجات المستضعفين وتعمل على تحسين أوضاعهم.

وأعرب سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان عن تقديره للدور الذي يضطلع به مجلس الإدارة والأمانة العامة ومديرو المكاتب ووفود الهلال المنتشرة في دول العالم كافة، في توجيه مسيرة الهيئة نحو المزيد من التجويد في الأداء والتميز في العطاء.

حضر اللقاء الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام للهيئة، ومحمد يوسف الفهيم، نائب الأمين العام للخدمات المساندة، وفهد عبد الرحمن بن سلطان، نائب الأمين العام لشؤون التسويق وجمع التبرعات بالهيئة.

طباعة Email