00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«ضيف الاتحاد» يتبرع بـ30 مليون ميل لضحايا زلزال نيبال

ت + ت - الحجم الطبيعي

 

تبرع أعضاء برنامج الولاء «ضيف الاتحاد»، التابع للاتحاد للطيران والحاصل على العديد من الجوائز، بما يزيد على 30 مليون ميل من أميال ضيف الاتحاد لاستخدام قيمتها في توفير المساعدات الإنسانية لصالح ضحايا الزلزال المروّع الذي ضرب نيبال.

وفي إطار جهود الشركة لتقديم المساعدة للضحايا، أسس برنامج ضيف الاتحاد موقعاً إلكترونياً مخصصاً لضحايا الزلزال في قسم التبرعات بالموقع الإلكتروني لمتجر مكافآت ضيف الاتحاد عبر الإنترنت، ودعا أعضاء البرنامج في مختلف أنحاء العالم للمساهمة بأميالهم في تقديم الدعم لجهود الإغاثة.

وكانت استجابة أعضاء البرنامج سخيّة للغاية، حيث تبرع الآلاف من أعضاء برنامج ضيف الاتحاد عبر الإنترنت بالملايين من أميال ضيف الاتحاد.

ويتم جمع الأميال عبر «متجر مكافآت ضيف الاتحاد» وتحويلها إلى مبالغ نقدية ثم يجري بعد ذلك التبرع بالمبالغ النقدية إلى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لشراء البطاطين والمواد الغذائية والأدوية وغيرها من المستلزمات لإغاثة الآلاف الذي تشردوا أو أصيبوا في أعقاب الزلزال الذي أصاب نيبال.

وعن هذه المبادرة قال ياسر اليوسف، المدير الإداري لبرنامج ضيف الاتحاد إن التبرعات الإنسانية تلقى إقبالاً واسعاً لدى الأعضاء الكرام في برنامج ضيف الاتحاد، الذين يساهمون بأميالهم ويقدمون الدعم دوماً للفئات المتأثرة بالأحداث المأساوية مثل هذه الكارثة.

وأضاف حظينا باستجابة رائعة من أعضائنا لدعم نداء الإغاثة لضحايا الزلزال وما تزال التبرعات بالأميال ترد إلينا حتى هذه اللحظة.

وتعمل الاتحاد للطيران جاهدة على أداء دور محوري للمساهمة في تنمية المجتمعات بكافة الوجهات التي تطير رحلاتها إليها، وقد وفرت الدعم في هذا الإطار لطائفة واسعة من المبادرات التي تتكامل مع التبرعات التي يقدمها أعضاء ضيف الاتحاد، بما في ذلك تقديم الشركة لما يصل إلى 5 آلاف بطانية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، والذي قام بدوره بإرسالها إلى نيبال.

وقد استأنفت الاتحاد للطيران تشغيل رحلتيها اليوميتين إلى مطار تريبهوفان في نيبال يوم 27 أبريل، وشغلت رحلات إضافية، وقامت باستخدام طائرات أكبر حجماً لاستيعاب العدد المتزايد من أفراد العائلات ومتخصصي المساعدات الإنسانية الذين سافروا إلى نيبال في أعقاب الزلزال.

طباعة Email