00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جمعة الفلاسي: قواتنا تعتز بإمكاناتها وقدراتها

جمعة الفلاسي

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال الفريق الركن جمعة أحمد البواردي الفلاسي مستشار صاحب السمو نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في كلمة عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة الذكرى التاسعة والثلاثين لتوحيد القوات المسلحة، إن السادس من مايو عام 1976 شكّل منعطفا تاريخيا فريدا في مسيرة الشعب والوطن في دولة الإمارات العربية المتحدة، لأنه اليوم الذي شهد وضع البنية الأساسية لقواتها المسلحة، وهو اليوم الذي تجسدت فيه آمال وتطلعات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، نحو بناء قوة عسكرية واحدة قادرة على الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره وحماية إنجازاته ومكتسباته.

تحديات خطيرة

وأضاف اليوم ونحن إذ نواجه تحديات كثيرة وخطيرة في محيطنا الذي نعيش فيه فإن قواتنا المسلحة تشعر بالاعتزاز والثقة بإمكاناتها وقدراتها نحو ما يمكن أن تلعبه وتقوم به من دور هام وبارز على كافة الصعد والمشاركات الخارجية الإقليمية منها والدولية، فبعد أن تمكنت على مدى السنوات الماضية من تحقيق نقلة نوعية هائلة بفضل ما توفر لها من أسلحة متطورة وكوادر وطنية مؤهلة ومدربة تدريبا عاليا والذي تم التخطيط له بشكل جيد ومنظم، أصبح باستطاعتنا أن نقول وبكل فخر إن لدينا جيشا عصريا قادرا على مواجهة كافة التحديات والإسهام بفاعلية مع قوات أشقائنا بدول مجلس التعاون وأمتنا العربية في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

تحالفات دولية

وإلى جانب التحالفات الدولية والعالمية التي خاضتها قواتنا المسلحة وأثبتت من خلالها جدارتها بشهادة دول عظمى لها من التاريخ العريق في المعارك والحروب الكثير من الأحداث والسجالات، ومن أن القوات المسلحة لدولة الإمارات على قدر الثقة والتحمل والثبات الذي بات يشهد بأثره الجميع دون استثناء.

التحالف العربي

وأكد أن الواقع الذي عشناه بالأمس وشاركت به قواتنا المسلحة بجدارة وفخر ضمن التحالف العربي الذي قادته المملكة العربية السعودية الشقيقة في وقفتها الحازمة ضد الطغيان والعبث الذي بات يستشري في منطقتنا والظلم الذي أوشك أن يوقع المنطقة في التهلكة والدمار إلى جانب مشاركة قواتنا اليوم في الأعمال الإنسانية على أرض اليمن وإعادتها الأمل في ربوعه ومساهمتها في إعادة أمنه واستقراره.

نشر الخير والسلام

وأوضح الفريق الركن جمعة أحمد البواردي الفلاسي أن ما أقدمت وستقدم عليه قواتنا المسلحة من مشاركات في سبيل نشر الخير والسلام ومحاربة أفكار الشر والإرهاب، إنما هو عمل مستمد من الرؤية الثاقبة والحكيمة للقيادة الرشيدة لدولتنا التي ترى في أن الأمن ضرورة ومطلب شرعي يتشارك مسؤوليته الجميع دون استثناء، فحفظ الوطن وأمنه واستقراره واجب على أبناء الوطن.

طباعة Email