00
إكسبو 2020 دبي اليوم

منتدى الاتصال الحكومي يوصي بتعزيز ثقافة التواصل بين المسؤولين والجمهور

ت + ت - الحجم الطبيعي

أوصى المنتدى الدولي الرابع للاتصال الحكومي الذي أقامه مركز الشارقة الإعلامي، تحت شعار «خطوات محددة.. نتائج أفضل»، بتعزيز ثقافة التواصل بين المسؤولين والجمهور، وإزالة الحواجز بين المسؤول وأفراد المجتمع، والانفتاح الإيجابي على وسائل الإعلام، وتطبيق الطرائق المثلى للتعامل البنّاء معها دون حجب تدفق المعلومات المطلوبة لها وبالسرعة الممكنة.

كما أوصى الحكومات بالتفاعل الإيجابي بدلاً من جعل الفرد متلقياً سلبياً للمعلومات، وضرورة اختيار المستشارين الإعلاميين من ذوي الكفاءات للمساعدة على اتخاذ القرارات الصائبة، كما أوصى بإنشاء هيئة تنسيقية للازمات، ووضع الخطط والاستراتيجيات حول كيفية التعاطي مع المستجدات، وعدم انتظار الحدث للتعامل معه بطريقة عفوية.

وركزت التوصيات على توخي الدقة والشفافية والموضوعية في التواصل على أن يكون سهل الاستيعاب ومستداماً وشاملاً وفي الوقت المناسب.

أُعلن ذلك يوم أمس في قاعة المؤتمرات بمسرح المجاز، بحضور الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مركز الشارقة الإعلامي، وأسامة سمرة، مدير مركز الشارقة الإعلامي، وحشد من ممثلي الوسائل الإعلامية المحلية والدولية والقائمين على المنتدى.

وأكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مركز الشارقة الإعلامي، حرص المنتدى على ترجمة كل ما ينبثق عنه من توصيات إلى برامج عمل حقيقية قابلة للتنفيذ، وصولاً إلى بلورة أهداف المنتدى الدولي للاتصال الحكومي في إيجاد منظومة متميزة بفكر الاتصال الحكومي والارتقاء به.

وقال رئيس مركز الشارقة الإعلامي إن جلسات هذه الدورة كانت غنية بالتوصيات والخطوات الواجب اتخاذها لتطوير العمل الاتصالي التي كانت محصلة الكلمات والمناقشات والمداخلات لعدد من أهم القادة والمفكرين وخبراء الاتصال الحكومي الذين استضافهم المنتدى، وانبثق عنها الكثير من المخرجات المهمة التي تمت مناقشتها وبلورتها إلى توصيات قابلة للتنفيذ.

وأضاف رئيس مركز الشارقة الإعلامي: «أن حرصنا على الخروج بخطوات عملية وتوصيات قادرة على دفع عجلة تطور المنظومة الاتصالية ليس ميزة نسعى لاكتسابها، بل هو هدف بحد ذاته».

وبيّن الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أن فكرة إقامة المنتدى الدولي للاتصال الحكومي واستضافة أهم وأبرز الخبراء تأتي ضمن خططنا لتطوير العمل الاتصالي بشكل عام، عن طريق استعراض أفضل التجارب وتوثيقها والتعلم منها، ومن ثم تبنيها بالأسلوب الذي يتناسب مع طبيعة عمل كل مؤسسة.

وأثنى الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي على دور وسائل الإعلام الذين أسهموا في تغطية أحداث وجلسات وورش عمل المنتدى الدولي للاتصال الحكومي، في نشر الوعي بأهمية المنتدى نحو تطوير منظومة العمل الاتصالي على مستوى المؤسسات والأفراد محلياً وعالمياً.

طباعة Email