00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تأهلت إلى النهائي للفوز بجائزة دولية مع طيران الاتحاد وشركة دو كميكال

بلدية دبي ضمن أفضل ثلاث مؤسسات طورت عمليات الشراء

ت + ت - الحجم الطبيعي

تأهلت بلدية دبي كأفضل واحدة من ثلاث مؤسسات كبرى في منطقة الشرق الأوسط والولايات المتحدة الأمريكية لجائزة الشرق الأوسط عن فئة أفضل تحسين وتطوير في عمليات الشراء، صرح بذلك أحمد الزرعوني رئيس قسم المشتريات بإدارة العقود والمشتريات بالبلدية وقال إن إدارة الجائزة الدولية قد أبلغت البلدية بأنها تأهلت إلى المرحلة النهائية للفوز بالجائزة الدولية مع طيران الاتحاد وشركة دو كميكال الأمريكية وأنه سيتم الإعلان عن الدائرة الفائزة يوم الاثنين القادم في احتفال عالمي كبير.

وأشار إلى أن البلدية قدمت في جائزة عن فئة أفضل تغيير في إجراءات المشتريات باعتبارها الدائرة الأولى من بين الدوائر المحلية على مستوى حكومة دبي التي أضحت عمليات المشتريات بالنسبة لها والتعامل مع الموردين بدون أوراق في عمليات الشراء والتوريد.

مقاربات تقنية

وقال أيضا إننا قدمنا كافة المستندات الدالة على مقارباتنا التقنية والفنية في التحول للحكومة الذكية مدعما بكل ما له علاقة بالتطور التكنولوجي لعمليات الشراء والتوريد منذ ان كانت كافة المعاملات ورقية ومستندية والآن بكاملها تدار إلكترونيا بعيدا عن تعقيدات الأوراق والمستندات ارتباطا بمفهوم دبي الذكية التي أصبحت معلما كبيرا في التطور على مستوى العالم.

ووجه الشكر إلى الحكومة الذكية وتجاري دوت كوم اللتين قدمتا كل الدعم للبلدية للتحول إلى إدارة بلا أوراق مع تطور واضح في الأداء وسرعة في إنجاز المهام.

ادراة بدون ورق

وقال إنه منذ أن بدء العمل في إعداد الملف الخاص بالجائزة فقد تم تشكيل فريق كبير برئاسة خالد الرئيسي وعضوية حصة العمادي ومنى الزرعوني ورحمة آل علي وحصة المرزوقي وعكف الفريق على دراسة كافة المستندات والأوراق القديمة لكي يوضح بالكلمة الصادقة والصورة المعبرة تطور عمليات التحول إلى إدارة بدون أوراق وتبيان مدى التطور الحاصل في عمليات الشراء والعلاقات مع الموردين بشكل يتوافق تماما مع مفهوم دبي مدينة الاستدامة والمعاملات الذكية المتطورة.

وأعرب الزرعوني عن أمله أن تفوز البلدية بالمركز الأول خاصة أنها اقتصرت في تقديمها للجائزة على هذا الفرع باعتبارها رائدة فيه دون غيرها من الدوائر بينما الشركات المنافسة قدمت في أكثر من فرع في الجائزة ولكن البلدية اختصرت تقديمها على إبداعها الأحسن والأكثر موضوعية دون سواه.

.. وتشارك في مؤتمر «بيئة المدن» بالمدينة المنورة

 

يغادر اليوم إلى المدينة المنورة وفد بلدية دبي برئاسة خالد علي بن زايد مساعد مدير عام بلدية دبي لقطاع الشؤون الدولية والشراكة رئيس اللجنة العلمية في المؤتمر وذلك للمشاركة في المؤتمر العالمي الخامس بيئة المدن الذي تنظمه أمانة منطقة المدينة المنورة ومدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة وبلدية دبي ومركز البيئة للمدن العربية وبدعم من منظمة المدن العربية ويعقد تحت عنوان من نفايات إلى طاقة والذي سيبدأ أعماله غدا الثلاثاء ويستمر حتى الخميس.

ويضم الوفد صلاح أميري مساعد المدير العام لقطاع خدمات البيئة والصحة العامة والذي سيلقي ورقة عمل حول استراتيجية إدارة النفايات وتجربة بلدية دبي في تحويل النفايات إلى طاقة، ومحمد النوري مدير إدارة الشراكة وحسين الفردان رئيس مركز البيئة العربية التابع لبلدية دبي.

فرصة استثنائية

ويهدف المؤتمر إلى توفير فرصة استثنائية لمسؤولي المدن للالتقاء وتبادل الخبرات الجماعية والانخراط في حوار مفتوح لمناقشة الأفكار والحلول الكفيلة لتحويل النفايات إلى طاقة لضمان التنمية المستدامة لمدننا العربية كما أنها تمثل منبرا لمجموعة واسعة من متخذي القرار والمختصين وأصحاب العلاقة على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي من قادة ووزراء .

وممثلين عن الحكومات المركزية والبلديات والقطاع الخاص ورجال الأعمال بالإضافة إلى مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات والمنظمات ذوي العلاقة، في النظر في نهج أوسع وشامل لسياسات الطاقة واستغلال النفايات كأحد مصادر الطاقة البديلة وكوسيلة للتخفيف من تأثيرات تغير المناخ على مستوى المدن لإيجاد حلول واستراتيجيات طويلة الأجل لضمان التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية لمدننا العربية.

طباعة Email