00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وزارة الخارجية تطلق الحملة التوعوية بشأن الإعفاء من «شينغن»

ت + ت - الحجم الطبيعي

لمشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

أطلقت وزارة الخارجية أمس الحملة التوعوية #إعفاء_الإمارات_من_الشينغن لتوعوية مواطني دولة الإمارات بإجراءات السفر اللازمة، وذلك قبل الإعلان الرسمي عن بدء تفعيل إعفاء مواطني الدولة الإمارات من تأشيرة الشينغن، والذي سيتم الإعلان عنه خلال شهر مايو الجاري، ويأتي ذلك في إطار حرص وزارة الخارجية تجاه المواطن وتأكيداً لدورها في تسهيل سفره وإقامته وحمايته من أي معوقات تعترضه خارج الدولة.

وتهدف الحملة التوعوية إلى توفير كافة المعلومات التي يحتاج المواطن الإماراتي إليها قبل السفر إلى دول منطقة الـ«شينغن»؛ مثل فترة الإقامة، بحيث تصل مدة الإقامة المسموحة في دول الشينغن إلى ستة أشهر في كل عام، وأقصاها 90 يوماً متواصلة أو متقطعة، كما يجب ألا يقضي المواطن أكثر من 90 يوماً متواصلة في دول الشينغن، وينبغي عليه قضاء فترة مدتها 90 يوماً خارج هذه الدول في حال رغبته في العودة مجدداً.

وتضم قائمة الدول التي ستعفي مواطني دولة الإمارات من تأشيرة الدخول المسبقة 34 دولة أوروبية، ودعت وزارة الخارجية مواطني الدولة المسافرين إلى دول شنغن إلى ضرورة الاطلاع على نصائح وإرشادات السفر الموجودة على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية، وذلك بالدخول على أيقونة «إرشادات ونصائح السفر».وستقوم الوزارة خلال الحملة وعبر حسابها الخاص على مواقع التواصل الاجتماعي في تويتر وانستغرام @MoFAUAE بالتواصل المباشر مع الجمهور للرد على استفساراتهم، كما سيتم نشر تغريدات بأهم الإرشادات والنصائح الخاصة بالسفر إلى هذه الدول.

ودعت الوزارة المواطنين المسافرين إلى دول منطقة الشينغن بعد الإعلان الرسمي عن بدء الإعفاء والذي سيتم خلال هذا الشهر، إلى ضرورة التعاون مع الجهات الرسمية أثناء الوصول إلى مطار البلد المضيف، والإفصاح عن بعض المعلومات الشخصية الهامة إن طلبت، مثل مدة الإقامة، مقر الإقامة، تذكرة السفر، تاريخ العودة، والمبلغ المالي المحمول خلال وجودهم في البلد المضيف.

وحثت وزارة الخارجية المواطنين على ضرورة التسجيل في خدمة «تواجدي» والتي تمكن الوزارة من التواصل معهم في حالات الطوارئ والأزمات أثناء سفرهم وتواجدهم خارج الدولة وذلك من خلال موقع وزارة الخارجية www.mofa.gov.ae، أو التطبيق الذكي UAEMOFA مع ضرورة الاحتفاظ بأرقام بعثة الدولة لدى بلد المقر. كما نوهت الوزارة أن مواطني الدولة بإمكانهم التواصل على الرقم الخاص بالدول التي لا يوجد فيها تمثيل دبلوماسي لدولة الإمارات، وذلك تقديم المساعدة في الحالات الطارئة.

وتضم منطقة «شينغن» 26 دولة هي: «ألمانيا، وإيطاليا، وبلجيكا، وفرنسا، ولوكسمبورغ، وهولندا، والدنمارك، واليونان، وإسبانيا، والبرتغال، والسويد، والنمسا، وفنلندا، وسويسرا، وبولندا، وآيسلاندا، والتشيك، وسلوفاكيا، وسلوفينيا، ، وليتوانيا، ومالطا، والمجر، وكرواتيا، ولاتفيا، وإستونيا، وليشتنشتين ».

أنور قرقاش: الإعفاء شأن كبير يهم المواطنين

أكد معالي أنور قرقاش أن إعفاء مواطني الدولة من تأشيرة الـ«شنغن» قريباً هو شأن كبير، على عكس ما يروج له الإخوان، حيث دون معاليه عبر حسابه في "تويتر" رداً على كلام أعضاء الإخوان: «إخواني يرى أن إعفاء مواطني الإمارات من الشنغن شأن صغير، نترك له الأمور الكبيرة، ومنها الثورات والتحريض على الاستقرار، وسنهتم بمواطني الإمارات».

العالم الافتراضي يشتعل بتغريدات الفخر

اتسمت مشاركات مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعلهم مع وسم «إعفاء الإمارات من الشينغن»، ووسم «شكراً عبد الله بن زايد»، ووسم «شكراً للدبلوماسية الإماراتية» على تويتر، أمس، بعبارات الشكر والثناء والفخر والاعتزاز بهذا الإنجاز التاريخي، الذي حققته الدبلوماسية الإماراتية، والذي يضاف إلى إنجازاتها السابقة التي رسخت علاقات الإمارات مع كافة الدول العالم خلال فترة زمنية قياسية، فيما اهتم بعض المستخدمين بنشر الصور المعبرة لقيادات الدولة، وإعادة تغريد للفيديو التعريفي الذي نشرته وزارة الخارجية لتعريف المواطنين بالدول الأوروبية التي سيتمكنون من دخولها بدون تأشيرة، وهي 26 دولة ضمن الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى 8 دول أوروبية من خارج الاتحاد الأوروبي.

وقال الدكتور على النعيمي «إنجاز دولي بامتياز، ولكن حقد الإخوان الدفين يظهر المسخ الذي أصابهم»، وتقدم إبراهيم بهزاد بالشكر والتقدير للقيادة الرشيدة والجهود الصادقة المخلصة التي أدت إلى هذا النجاح الكبير، وقال: «شكراً لكم قادتنا الكرام.. شكراً لوزارة الخارجية وسمو الشيخ عبد الله بن زايد، وكل من وقف خلف إعفاء الإمارات من الشينغن»، كما قال عمر باسليب «شكراً الشيخ عبد الله بن زايد على كل ما تبذلونه من أجل المواطنين، حفظ الله قادتنا وإماراتنا».

طباعة Email