00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ينتج الطاقة بتقنية الفحم النظيف

4 متنافسين لتنفيذ المرحلة الأولى من مجمع حصيان

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن فتح مظاريف العروض الخاصة للمرحلة الأولى من مشروع مجمع حصيان لإنتاج الطاقة بتقنية الفحم النظيف، وفق نظام المنتج المستقل بقدرة إنتاجية تبلغ 1200 ميغاواط، والتي من المتوقع أن يبدأ تشغيلها بحلول العام 2020، وقد انحصر التنافس بين أربعة متقدمين من دول العالم، حيث سيتم بعدها تقييم العروض المقدمة، واختيار أفضلها بناءً على المعايير التي وضعتها اللجنة الاستشارية المشرفة على المشروع.

وكانت الهيئة قد أعلنت عن تمديد فترة استقبال طلبات المطورين لتنفيذ المرحلة الأولى من مجمع حصيان لإنتاج الطاقة بتقنية الفحم النظيف وفق نظام المنتج المستقل، حيث كان آخر موعد هو 30 إبريل 2015، بناء على طلب المطورين، وكان أقل سعر من العروض التي تلقتها الهيئة 4.9 سنتات أميركية لكل كيلووات ساعة.

وقال سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، إن مشروع مجمع حصيان لإنتاج الطاقة بتقنية الفحم النظيف يعكس التزام الهيئة بتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتنويع مصادر إنتاج الطاقة. كما يعكس المشروع التزامنا بتحقيق أهدافنا في مجالات تنويع مصادر الطاقة واستدامة الموارد وتنفيذ استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030، والتي تركز على إنتاج الطاقة الكهربائية باستخدام تقنية الفحم النظيف كجزء من محفظة إنتاج الطاقة في دبي.

وأشار إلى أن ذلك يعتبر خطوة رئيسة في تنفيذ خارطة الطريق التي اعتمدها المجلس الأعلى للطاقة في دبي والتي تركز على دمج الفحم النظيف ضمن مزيج الطاقة. كما أوضح الطاير أن مجمع حصيان يستخدم تقنية المراجل فوق الحرجة (Ultra Super Cricical) لإنتاج الطاقة وفق أفضل المعايير العالمية التي وضعها الاتحاد الأوروبي. وكانت الهيئة قد أرست في العام الماضي عقد الخدمات الاستشارية للمرحلة الأولى من المجمع وفق نظام المنتج المستقل على شركة استشارات عالمية.

وأعرب عن رضاه عن مستوى الاهتمام الكبير الذي أبدته مختلف المؤسسات العالمية بهذا المشروع، مشيراً إلى أن هذه المشاركة الدولية الواسعة في هذا القطّاع الحيوي، تعكس ثقة واهتمام المستثمرين الدوليين بشكل واضح بالاستثمار في مشاريع الطاقة الضخمة لحكومة دبي.

وأكد أن الهيئة قدمت النموذج الأمثل في الأداء والكفاءة والإنتاجية والتميز في توفير خدمات الكهرباء والمياه باعتمادية وتوافرية عالية تنافس أعلى المعايير العالمية.

وتسعى الهيئة عبر هذه المشاريع إلى المضي قدماً في إنجاز المشاريع التي تسهم أيضاً في تلبية احتياجات دبي المتزايدة من الطاقة ودعم النمو المستدام للإمارة.

كادر:: تنويع مصادر الطاقة

بيّن الطاير أن الهيئة تسعى إلى تنويع مصادر توليد الطاقة وزيادة نسبة الاعتماد على الطاقة المتجددة، موضحاً أن استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030 كانت تسعى للوصول بنسبة مساهمة المصادر المتجددة في توليد الطاقة إلى واحد في المئة بحلول 2020 وخمسة في المئة بحلول 2030، لكن الهيئة ارتأت ضرورة زيادة هذه النسبة لتصل إلى سبعة في المئة بحلول 2020 و15 في المئة بحلول 2030. ووفقاً لاستراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030 يتم تنويع منظومة الطاقة لتصبح 71 في المائة غاز و 7 في المائة فحم نظيف و 7 في المائة طاقة نووية.

طباعة Email