العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    حملة

    «القلب للقلب» تختتم مهامها الإنسانية في مصر

    اختتمت حملة «القلب للقلب» الانسانية لعلاج المرضى الفقراء مهامها الانسانية في عدد من القرى المصرية وذلك بإشراف نخبة من كبار الاطباء والجراحين المتطوعين الاماراتيين والمصريين والسعوديين وبمبادرة مشتركة من زايد العطاء وجمعية دار البر والمستشفى السعودي الالماني .

    وتأتي الحملة استكمالاً للبرامج العلاجية والجراحية والوقائية التي تم تنفيذها في مختلف المحافظات المصرية واستفاد منها آلاف الاطفال والمسنين من المصابين بأمراض القلب الخلقية والمكتسبة، وشارك في الحملة العشرات من الكوادر الطبية من الامارات ومصر والسعودية، وقال عبدالله علي بن زايد المدير التنفيذي لجمعية دار البر الشريك الاستراتيجي في حملة « القلب للقلب »إن الحملة شكلت إضافة كبيرة في مجال العمل التطوعي والإنساني ونقلة في مجال العمل المشترك بين مختلف المؤسسات إنطلاقا من مسؤوليتها الاجتماعية تجاه الفئات المعوزة .

    طباعة Email