اعتماد مستشفى راشد مركزاً عالمياً لتدريب الأطباء - البيان

انطلاق فعاليات مؤتمر ومعرض دبي الدولي للتخدير

اعتماد مستشفى راشد مركزاً عالمياً لتدريب الأطباء

أحمد بن كلبان ومنصور نظري وعبد السلام المدني في المعرض المصاحب - من المصدر

 تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية ورئيس هيئة الصحة بدبي، افتتح الدكتور أحمد بن كلبان، المدير التنفيذي لقطاع خدمات المستشفيات بهيئة الصحة بدبي، أمس، ونيابة عن المهندس عيسى الميدور مدير عام هيئة الصحة بدبي الدورة الثامنة من مؤتمر ومعرض دبي الدولي للتخدير، والذي يعقد في مجمع محمد بن راشد الأكاديمي الطبي بمدينة دبي الطبية بمشاركة 50 شركة متخصصة من 50 دولة وبحضور عدد من الأطباء والمتخصصين في هذا المجال.

مؤكداً حرص الهيئة على تطوير الأقسام المختلفة بمؤسساتها الصحية ومنها أقسام التخدير التي تلعب دوراً رئيسياً في العملية العلاجية مع التركيز على تدريب الأطباء والفنيين لتطبيق التقنيات الحديثة في علم التخدير وعلاج الألم.

وقال الدكتور هاني فوزي استشاري التخدير بمستشفى راشد، خلال مشاركته أمس في العيادة الذكية، إن مركز التخدير بات معتمداً عالمياً لتدريب أطباء العالم على التخدير الموضعي وعلاج الألم التداخلي بالتعاون مع جامعة مونبيلييه الفرنسية لافتين إلى قيام القسم منذ عام 2011 بتدريب 198 طبيباً يمثلون أكثر من 15 جنسية من مختلف دول العالم.

من جهة أخرى، قال الدكتور منصور نظري عقب افتتاح الدورة الثامنة إن مؤتمر هذا العام سيركز على كيفية إدارة مسالك الهواء من خلال استعراض أحدث التقنيات والأجهزة للمشاركين ومنحهم الفرصة لتجربة هذه الأجهزة والمعدات الطبية بأنفسهم تحت إشراف خبراء ومختصين محليين وعالميين، الأمر الذي من شأنه أن يعمل على زيادة معدلات السلامة في مجال عمل أطباء التخدير وينعكس إيجاباً على أسلوبهم وممارساتهم في المستشفيات والعيادات التي يعملون بها.

مبادئ توجيهية

وقال الدكتور منصور نظري رئيس قسم التخدير في مستشفى راشد ورئيس مؤتمر دبي الدولي للتخدير: «تحرص اللجنة العلمية كل عام على تقديم كل ما هو جديد في مجال البحوث العلمية والتطبيقات الطبية المبتكرة في مجال التخدير.

واخترنا في الدورة الثامنة من المؤتمر التركيز على المبادئ التوجيهية لإدارة المسالك الهوائية عند التخدير والتجهيز له وفقاً للتقنيات المتوفرة حالياً. بالإضافة إلى تقديم التدريب العملي للمشاركين لضمان زيادة الحصيلة العلمية ووصول المعلومة بشكل صحيح للمتلقين، على أيدي خبراء ومحترفين في هذا المجال الحيوي».

ومن جهته قال الدكتور عبد السلام المدني الرئيس التنفيذي لمؤتمر ومعرض دبي الدولي للتخدير: يشارك في المؤتمر هذا العام 25 متحدثاً من الدولة وخارجها والذين يشاركون بخبراتهم وأبحاثهم، ومن المتوقع أن يبلغ عدد المشاركين والزوار أكثر من ألفي متخصص.

وإنه ليسعدني أن أرحب بكم جميعاً في هذا المحفل العلمي من أطباء ومختصين الذين حرصوا على المشاركة في هذا المؤتمر لإثراء المعرفة العلمية وتقديم خبراتهم في هذا المجال الطبي المتخصص، ومناقشة سبل التقليل من مخاطر التخدير والتعامل مع المضاعفات والمخاطر الناجمة عنه في المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية.

120 ألف عملية

يجري قسم التخدير بمستشفى راشد سنوياً أكثر من 120 ألف عملية تخدير سنوياً لكل الأعمار وبمختلف التخصصات الطبية، مشيرين إلى أن أطباء التخدير لا ينتهي عملهم بمجرد انتهاء التخدير بل يقومون بالمتابعة المستمرة للحالة المرضية منذ بداية التخدير وحتى انتهاء العملية الجراحية.

ومتابعة ضربات القلب، ضغط الدم، نسبة تشبع الأنسجة بالأكسجين، نسبة ثاني أكسيد الكربون بالدم، تحديد درجة وعي المريض، ومتابعة وظائف القلب والرئة والعضلات، وأجهزة متطورة لتنبيه طبيب التخدير حول تجاوز العلامات الحيوية للمريض لحدودها الطبيعية لاتخاذ الإجراءات الطبية المناسبة لها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات