00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مسؤولون في أم القيوين: القيادة الرشيدة تنظر إلى المستقبل بتفاؤل

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مسؤولون في أم القيوين أن اطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لمتحف المستقبل من شانه أن يضع الدولة في مصاف الدول المتقدمة التي تتوق إلى حصد المراكز الأولى في كافة المجالات.

ولفت هؤلاء إلى أن القيادة الرشيدة للدولة تنظر دائماً إلى المستقبل بتفاؤل، واضعة نصب عينيها الابتكار وما يلعبه من دور في تقدم وتطور الأمم.

نتاجات الأفكار

وقال سلطان بن راشد الخرجي مستشار وزير الصحة إن متحف المستقبل الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، من شأنه أن يضع الإمارات في مصاف الدول المتقدمة التي يشار اليها، لافتا إلى أن الدولة لا تدخر جهداً في دعم أبنائها من أجل توفير البيئة المحفزة للابتكار، كما تأخذ بأيديهم من خلال دعم الميزانيات العامة للابتكار وتوفير بيئات عمل منتجة ومحفزة لتوليف هذه الابتكارات بما يجعل الفائدة تعم على البلاد وعلى القاطنين فيها.

فلسفة القيادة

ويقول الدكتور جاسم خلفان مدير مركز طب الأسنان في أم القيوين إن فلسفة قيادة الإمارات تنتهج الابداع والرقي في كافة الممارسات، وإن متحف المستقبل سيحقق للإمارات الكثير من الفوائد حيث سيتم جلب العقول النيرة وتسخير العلم وكافة الامكانات لإنسان الإمارات، الأمر الذي يجعلنا نفتخر بتلك القيادة الرشيدة التي لا تدخر جهداً في سبيل تحقيق ما يصبو إليه أبناء الإمارات، لافتاً إلى أن ما ينتج في بلد ما بفضل الابتكار ودعمه وتشجيعه يستفيد منه أناس آخرون في بلاد أخرى.

رؤية

وأكد أحمد علي المحامي والباحث القانوني بدائرة الاراضي والاملاك في أم القيوين أن متحف المستقبل الذي أطلقه صاحب السمو نائب رئيس الدولة، حاكم دبي، رعاه الله، يعكس رؤية الحكومة الاتحادية ويؤشر على بعد نظر سموه، في كيفية توفير الحياة الكريمة والفضلى لإنسان الإمارات.

ويقول حسين الهاجري رئيس جمعية الصيادين ورئيس لجنة تنظيم الصيد في أم القيوين إن إطلاق متحف المستقبل من شأنه أن يضع الإمارات في مصاف الدول المتقدمة بكل ما تحمل الكلمة من معان.

تقدم الشعوب

ويقول خلفان بن صرم رئيس لجنة المنازعات ببلدية ام القيوين إن الابتكار يعد عاملاً مهماً في تقدم الشعوب وتطويرها، وإن إطلاق متحف المستقبل لم يأت من فراغ، بل من تجارب قوية على أرض الواقع من القيادة الرشيدة للدولة التي تضع نصب عينيها بأن تكون الإمارات الرقم واحد في كافة الميادين.

طباعة Email