العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    زار معرض دبي الدولي للقوارب واليخوت

    نائب رئيس الدولة: الرياضات البحرية جزء من تراثنا

    محمد بن راشد لدى زيارته المعرض بحضور حمدان بن محمد وسعيد بن مكتوم وراشد بن حمدان بن راشد وهلال المري وسعيد حارب وسلطان السبوسي تصوير - محمد هشام

    أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن الرياضات البحرية وصناعة القوارب واليخوت جزء من تراث دولتنا الوطني وتراث دول المنطقة، فمن الأهمية بمكان أن نولي هذه الرياضة والصناعة رعاية تستحقها، ونحافظ عليها كإرث تاريخي وحضاري يظل راسخاً في ثقافة الأجيال المتعاقبة من أبناء وبنات شعبنا وشعوب المنطقة.

    ولفت سموه إلى ضرورة تطوير الرياضات البحرية وتنويعها والترويج لها محلياً ودولياً وتشجيعها وتنظيم السباقات والمهرجانات الخاصة بها، كونها تشكل جسوراً وعبارات للشباب من وإلى دولة الإمارات، وتسهم في ازدهار قطاع السياحة في بلادنا.

    جاء ذلك خلال زيارة سموه، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي عصر، أول من أمس، معرض دبي الدولي للقوارب واليخوت في اليوم الأول من افتتاحه على شاطئ جميرا بالمينا السياحي في دبي.

    يخوت فخمة

    وقد تجول سموهما في أنحاء المعرض الذي يصاحبه معرض للغواصة، واطلعا على جديد شركات تصنيع وتجميع القوارب السريعة واليخوت الفخمة من مختلف دول العالم، بما فيها دولة الإمارات.

    وتوقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عند العديد من اليخوت الفارهة التي تعرض لأول مرة، وتفقد أحد يخوت شركة «غلف كرافت» الوطنية، واستمع إلى شرح من مسؤولي الشركة حول التصاميم الداخلية الجديدة التي تميز اليخت المعد لكبار الشخصيات من عشاق السياحية البحرية.

    وقد أبدى سموه ارتياحه للسمعة الطيبة التي يحظى بها المعرض في الأوساط الدولية على مدى 23 عاماً من عمر المعرض الذي ينمو عاماً بعد عام، ويشهد في الدورة الثالثة والعشرين الحالية نمواً بنسبة عشرة بالمائة عن الدورة السابقة، ما يعكس اهتمام الشركات الوطنية والخليجية والعالمية المصنفة للقوارب واليخوت ومستلزماتها بهذا الحدث الرياضي السياحي التجاري الدولي الذي ينظمه مركز دبي التجاري العالمي بالتعاون مع نادي دبي الدولي للرياضات البحرية.

    كان صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي طوال جولته في أرجاء المعرض الذي يُعرض فيه نحو 420 يختاً وقارباً من أربع وخمسين دولة محل ترحيب العارضين والزوار الذين بادلهم سموه التحية مرحباً بهم في دولة الإمارات، ومتمنياً لهم إقامة سعيدة في دبي.

    رافق سموه في الجولة خليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي، وهلال سعيد المري الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، وسعيد محمد حارب نائب الرئيس رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، وأعضاء مجلس الإدارة.

    طباعة Email