العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «حمدان الطبية» تنظم جلسة حوارية عن المسببات الجينية

    25 مليون عربي مصابون بأمراض نادرة بسبب زواج الأقارب

    كشف أحدث تقرير صادر عن المركز العربي للدراسات الجينية، التابع لجائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية، عن وجود 25 مليون شخص في العالم العربي مصابين بأمراض نادرة، ووصل عدد الأمراض التي تم رصدها من قبل المركز إلى حوالي 8 آلاف مرض.

    وأشار التقرير إلى أن عدد المصابين في تزايد مستمر خاصة مع ارتفاع معدلات زواج الأقارب بالمنطقة وتقدم الوسائل التشخيصية في مراكز الرعاية الصحية، لافتاً التقرير إلى أن 75% من الأمراض النادرة تصيب الأطفال بسبب الاضطرابات الجينية، مشدداً التقرير على ضرورة رفع درجة الاهتمام البحثي بالمسببات الجينية للأمراض النادرة على مستوى الدول العربية.

    ووصل إجمالي عدد السجلات المدرجة في قاعدة بيانات المركز العربي للدراسات الجينية التابع لجائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية إلى 1870 سجلاً يختص كل منها إما بمرض معين أو بجين ما، منها الثلث حول المسببات الجينية للأمراض، وثلثان حول السجلات السريرية التي تتناول النمط الظاهري للمرض.

    وطالبت جلسة حوارية نظمتها جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية يوم أمس على مسرح مدينة الطفل في حديقة الخور بمناسبة اليوم العالمي للأمراض النادرة، بأهمية تكاتف المجتمع الإماراتي ككل أفرادًا ومؤسسات من أجل تسليط الضوء على الأمراض النادرة بشكل مباشر بهدف رفع درجة الوعي لدى الأسر الأكثر عرضة لخطر إصابة أبنائها بأمراض وراثية باتباع الإجراءات الوقائية اللازمة والعمل على توفير العلاج لهذه الفئة من المرضى بأسعار في متناول اليد إلى جانب تهيئة المجتمع لدمجهم داخل كافة مؤسساته الاجتماعية والتعليمية والمهنية.

    وأشار عبد الله بن سوقات المدير التنفيذي للجائزة إلى أن تنظيم الجائزة لمثل هذه الفعاليات يأتي استجابة لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي راعي الجائزة، بالعمل على تلمس احتياجات المجتمع الطبي بما يسهم في الارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة لكافة شرائح المجتمع.

    تمكين

    تحدثت في الجلسة الشيخة الدكتورة علياء القاسمي مديرة إدارة الرعاية والدمج الاجتماعي في هيئة تنمية المجتمع، عن دور الهيئة في تفعيل برامج ومبادرات تمكين ذوي الإعاقة ودمجهم في المجتمع.

    طباعة Email