«بيئة» رأس الخيمة تبدأ حملات للحد من ظاهرة قطع الأشجار وبيعها

ت + ت - الحجم الطبيعي

كثفت هيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة حملاتها التفتيشية للحد من الاحتطاب والحفاظ على الغطاء النباتي الحرجي في جميع مناطق الإمارة، وذلك بسبب انتشار ظاهرة قطع الأشجار وبيع الأخشاب.

وأوضح الدكتور سيف محمد الغيص المدير التنفيذي للهيئة أن الاحتطاب الجائر مخالف للقانون الاتحادي رقم 24 لسنة 1999، بشأن حماية البيئة وتنميتها، والذي يقضي بحظر وقطع أو اقتلاع أو الإضرار بأي شجرة وشجيرة أوغصن حرصاً على حماية الغطاء النباتي والمحافظة على البيئة.

لافتاً الى أن ظاهرة الاحتطاب الجائر ماهي إلا ظاهرة خطيرة تستهدف أشجارنا المحلية، كالسدر والغاف والسمر، والتي أوصانا بها والدنا الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله وأهميتها وضرورة المحافظة عليها.

 

طباعة Email