العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز لـ «البيان»:

    تقييم 306 ترشيحات من 29 جهة حكومية

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

    بدأ برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز منذ مطلع الشهر الحالي تقييم 306 ترشيحات من 29 جهة حكومية في إمارة دبي في مختلف فئات التميز المؤسسية والفردية، ضمن جائزة البرنامج في دورتها الثامنة عشرة، وتستمر لغاية بداية الشهر المقبل، وذلك في مقر جامعة حمدان بن محمد الذكية، وسوف تتم عمليات تحكيم الفئات في هذه الدورة، والبالغ عددها 20 فئة يومي الثاني والثالث من مارس المقبل، فيما تعلن النتائج خلال شهر أبريل المقبل.

    وقال الدكتور أحمد النصيرات، المنسق العام للبرنامج لـ«البيان»، إن عمليات التقييم تتم لأول مرة بطريقة ذكية، لافتاً إلى أن 37 مقيماً بينهم 21 مواطناً بنسبة 64% يقيمون ترشيحات الجهات الحكومية المشاركة في جائزة برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، وأن الحد الأدنى للمقيم أن يكون حاملاً درجة الماجستير، وأن 12 مقيماً من بين المقيمين من حملة شهادة الدكتوراه في الدورة الحالية.

    ويتم اختيار المقيمين من خلال المؤهلات العلمية والمهنية والخبرة التخصصية في مجال الفئة التي يقوم بتقييمها، ويجب أن لا يكون المقيم يعمل تحت مظلة حكومة دبي، وبعد عملية الاختيار يقوم البرنامج بتدريب المقيمين على معايير البرنامج ومنهجيات التقييم وآليات الإجراءات الشخصية والزيارات الميدانية وكيفية إعداد التقارير، وقبل التدريب يحصل المقيمون على مواد علمية وتمارين، كلها تتعلق بعمليات التقييم وإجراءات المقابلات الشخصية، وبعدها يتم اختبارهم في كتابة التقرير.

    وفي ما يخص أخلاقيات التقييم، أوضح النصيرات أن المقيم عليه الاستفادة من المقابلات الشخصية والزيارات الميدانية لغايات إعداد تقارير تقييم موضوعية، ويجب أن لا يتصرف كمدقق أو مفتش أو فاحص أو يبدي أي ملاحظات عن العمليات أو الأنظمة أو الطرق المستخدمة في الجهة محل التقييم، وعليه أن لا يبدي أي انتقادات على أي شيء في الجهة محل التقييم، كما يترتب عليه أن لا يفصح عن معلومات حصل عليها، من خلال تقييمه جهة حكومية ما في جهة حكومية أخرى، أو يجري مقارنات بينية.

    وذكر أن عدد فئات جائزة البرنامج يبلغ 26 فئة، وهناك دورية للمشاركة في هذه الفئات، إذ يحق الاشتراك في فئتي الجهة الحكومية المتميزة وفئة أفضل نسبة تحسين كل ثلاث سنوات، والفئات المتميزة إلكترونياً، والمتميزة مالياً، والهوية الوطنية، والتقييم الذاتي، والاتصال الحكومي كل سنتين، وبالنسبة إلى بقية الفئات يتم الاشتراك فيها سنوياً.

    نموذج عالمي

    وأضاف أن برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز يسعى إلى الارتقاء بمستوى الأداء في القطاع الحكومي وتطويره، بحيث يصبح نموذجاً يحتذى به محلياً وعالمياً، مشيراً إلى أن فريق البرنامج يقوم على مدى العام بنشر مفاهيم التميز الحكومي، من خلال تدريب موظفي الدوائر والجهات الحكومية على التقييم الذاتي، وتشجيع الكوادر على الإبداع الوظيفي للمشاركة في جائزة دبي للأداء الحكومي المتميز وفئاتها المختلفة لتقدير وتكريم الجهود المبذولة، وحرص البرنامج على اختيار فريق تقييم يتضمن مقيمين من الكوادر المحلية والإقليمية من ذوي الخبرات والقدرات العالية في مجال التقييم.

    استعدادات

    من جانبه، أوضح هزاع النعيمي، مدير أول مبادرات التميز، أن الاستعدادات للدورة التقييمية للبرنامج بدأت منذ أواخر العام الماضي، من خلال التخطيط لعمليات التقييم، واختيار وتدريب فرق التقييم، وتحضير أماكن المرحلة الأولى من عملية التقييم، وهي المقابلات الشخصية للمرشحين، ومن ثم بدء عمليات التقييم في الأول من فبراير.

    منوهاً بأن الدورة التقييمية لهذا العام تتضمن 20 فئة، هي: فئة الجهة الحكومية الأفضل تطبيقاً للتقييم الذاتي والجهة الحكومية الأكثر التزاماً بالهوية الوطنية، وأفضل جهة في نتائج رضا المتعاملين، وأفضل جهة في نتائج رضا الموارد البشرية، والموظف الحكومي المتميز، على أن تكون المشاركة في جميع هذه الفئات إلزامية.

    أما المشاركة الاختيارية فتشمل فئات فريق العمل المتميز والمبادرة الإدارية المتميزة والمشروع التقني/الفني المتميز والمشروع الحكومي المشترك المتميز والموظف المتميز في المجال الإداري/المالي والموظف المتميز في المجال التقني/الهندسي والموظف المتميز في الوظائف المتخصصة والموظف المتميز في المجال الميداني والموظفة المتميزة والموظف المتميز الجديد كمشاركة اختيارية، إضافة إلى فئات مبادرة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الحكومي، وهي «الجهة الراعية للإبداع والفكرة المبدعة والقائد المبدع والموظف المبدع وفئة التكريم الخاص (الجندي المجهول)».

    وبين النعيمي أن عملية التقييم لفئات البرنامج تتم على مرحلتين، هما مقابلة جميع المرشحين «موظفين أو فرق عمل أو مبادرات أو مشاريع حسب الفئات»، لتقديم عرض من قبل المرشح، ومقابلة قائمة مختصرة لكل فئة من المرشحين الحاصلين على أعلى النقاط، في ضوء نتائج مقابلات المرحلة الأولى «بنسبة لا تقل عن 40% من مجموع المرشحين لكل فئة».

    على أن تتم مقابلتهم في الجهات الحكومية التي يعملون فيها، حيث يمكن للمقيمين الاستفسار والاطلاع على الإنجازات وأدلة الأداء المتميز على أرض الواقع، ومن ثم يتم تحديد الفائزين ضمن كل فئة من الفئات في ضوء نتائج مقابلات المرحلة الثانية.

    وأشار إلى أن عملية التقييم تتبعها عملية تحكيم من قبل شخصيات متخصصة ذات مصداقية وخبرة في مجال جوائز التميز، إذ سيكون في هذه الدورة التقييمية فريقان للتحكيم يتولى فريق التحكيم الأول مراجعة نتائج تقييم فئة الجهة الحكومية المتميزة، «لكونها مشاركة إلزامية لكل الجهات الحكومية»، أما فريق التحكيم الثاني فسيتولى مراجعة جميع نتائج التقييم لفئات البرنامج الأخرى، على أن تتم عمليات التقييم بإشراف شامل من قبل فريق برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز.

    محفز رئيس

    وخلال جولة «البيان» في مرحلة تقييم ترشيحات الجهات حكومية في إمارة دبي لمختلف فئات التميز المؤسسية والفردية ضمن جائزة برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز في دورتها الثامنة عشرة في جامعة حمدان بن محمد الذكية، قال سلطان بطي بن مجرن، مدير دائرة الأراضي والأملاك، إن الدائرة تحرص سنوياً على المشاركة في مختلف فئات جائزة البرنامج.

    وهذه الدورة تشارك في ثمانية فئات، مشيراً إلى «أن برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز أصبح روح عمل دوائر حكومة دبي، والمحفز الرئيس للتنافسية في الخدمات المقدمة من قبل هذه الدوائر.

    وأضاف أن الدائرة أطلقت مبادرة تنمية العقارية التي أسهمت بشكل فعال في انتعاش السوق العقاري، وبخاصة المشاريع المتعثرة بعد الأزمة المالية، وجذبت الكثير من المستثمرين، وبفضل هذه المبادرة أعيد بناء 42 مشروعاً بشكل جديد، واليوم لدينا أكثر من 80 مشروعاً ستتم إعادة بنائها على غرار المشاريع السابقة».

    وذكر أنه جاء للاطلاع على التقييم الذاتي الذي يقوم به المقيمون في البرنامج لخدمات دائرة الأراضي والأملاك وكل ما تقدمه.

    من جانبه، أكد المشاركون في فريق الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي أن الدائرة لديها خطة شاملة للمشاركة في ترشيحات جائزة البرنامج، وتقوم بتدريب المرشحين وتأهيلهم لكل دورة، وخلال العام الحالي تشارك الدائرة في 12 فئة من فئات الجائزة.

    وبيّن أعضاء الفريق أن جائزة برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز خلقت جواً تنافسياً بين دوائر حكومة دبي، وأحدث نقلة نوعية كبيرة في تحسين الخدمات المقدمة، وفي زيادة التميز وجودة ما تقدمه هذه الدوائر للمتعاملين، مؤكدين أن نتائج الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي منذ انطلاق البرنامج حتى الدورة الحالية في تطور وتحسن دائم.

    جامعة حمدان

    تم اختيار جامعة حمدان بن محمد الذكية مقراً لعمليات التقييم والمقابلات الشخصية للدورة التقييمية الثامنة عشرة، في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البرنامج والجامعة في مجال نشر ثقافة التميز في القطاع الحكومي بدبي، وستوفر جميع التسهيلات اللوجستية لفريق البرنامج وفرق التقييم طوال فترة التقييم التي تمتد مدة 4 أسابيع.

    طباعة Email