تنظيم

المغامسي يحاضر في ملتقى زايد بن محمد العائلي

نظم ملتقى زايد بن محمد العائلي التابع لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي مساء أول أمس محاضرة دينية بعنوان "والليل وما وسق" للشيخ صالح المغامسي، من المملكة العربية السعودية، إمام وخطيب مسجد قباء، حضرها جمع غفير من زوار وجمهور الملتقى، وعدد من العائلات الإماراتية توافدوا من شتى إمارات الدولة. وتناول الشيخ المغامسي خلال المحاضرة الآية الكريمة (والليل وما وسق) من سورة الانشقاق وهي من ضمن الآيات التي تستدل على إحدى علامات قيام الساعة ويدور المحور الرئيس للسورة حول عدد من ركائز العقيدة الإسلامية ومنها الإيمان بحتمية الآخرة ومنها الإيمان بحتمية الرجوع إلى الله الذي خلقنا أول مرة.

وفي ختام المحاضرة قام أحمد المنصوري نائب رئيس اللجنة المنظمة للملتقى بتكريم فضيلة الشيخ المغامسي.

ويذكر أن ملتقى زايد بن محمد العائلي افتتح أبوابه للزوار الخميس 18 ديسمبر 2014 ويستمر حتى منتصف مارس المقبل 2015، ويضم العديد من الفعاليات الثقافية والترفيهية، والمحاضرات الدينية ومنطقة كبيرة للألعاب، ومنطقة جديدة للسيرك والمفاجآت، هذا بالإضافة إلى منطقة السوق الشعبي، والأكلات الشعبية، كما يضم الملتقى حديقة حيوان تضم أنواعاً مختلفة ونادرة من الحيوانات والطيور، ومتحفاً تراثياً فريدا وهو من أهم الفعاليات التراثية في الملتقى.

ويحظى الملتقى برعاية كريمة من سمو الأميرة هيا بنت الحسين حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات