حماية

«جميرا» تحتفل بالذكرى 10 لتأسيس مشروع إعادة تأهيل السلاحف

احتفلت مجموعة جميرا عضو دبي القابضة، أمس بالذكرى العاشرة لتأسيس مشروع إعادة تأهيل السلاحف وأطلقت من شاطئ برج العرب بمساعدة أطفال المدارس ونزلاء الفنادق 110 سلاحف من نوع منقار الصقر المهددة بالانقراض وذلك تزامناً مع اليوم العالمي للسلاحف البحرية.

وتم إنقاذ السلاحف المصابة من شواطئ الدولة ورعايتها في مركز إعادة تأهيل السلاحف في دبي، أحد أقدم مبادرات المسؤولية الاجتماعية التي نجحت جميرا في المحافظة على استمراريتها ويعد المشروع الأوحد في منطقة الشرق الأوسط والبحر الأحمر. ويتّخذ المشروع من برج العرب ومدينة الجميرا مقراً له، ويتم تنفيذه بالتعاون مع مكتب حماية الحياة البرّية في دبي وعيادة فالكون ومختبر أبحاث الطب البيطري المركزي. حيث تقوم مجموعة جميرا بتأمين الطعام للسلاحف والعناية بها بمساعدة النزلاء والسكان في دولة الإمارات الذين يعدون الداعم الأكبر لمساعدتهم من خلال حملات التوعية العامة على العثور على السلاحف المصابة على الشواطئ في دبي وتسليمها إلى المركز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات