«صحة دبي» تنظم حملة تبرع بالدم وتكرم الشركاء

الميدور يتوسط الشركاء الاستراتيجيين عقب التكريم من المصدر

نظمت هيئة الصحة بدبي بحضور المهندس عيسى الميدور المدير العام للهيئة، صباح أمس، حملة واسعة للتبرع بالدم بمبنى الإدارة العامة للهيئة لصالح مرضى الثلاسيميا ومصابي الحوادث المرورية وعمليات القلب المفتوح.

وشهدت الحملة التي تأتي بمناسبة اليوم العالمي للمتبرعين بالدم إقبالاً كبيراً من المديرين التنفيذيين للقطاعات والمستشفيات ومديري الإدارات وموظفي الأقسام الطبية والإدارية، وجمع كبير من موظفي المستشفيات والمراكز الصحية التابعة للهيئة.

وأكد الميدور الذي كان أول المتبرعين في هذه الحملة الدور الإنساني الذي تركز عليه الحملة وغيرها من الحملات التي تنفذها هيئة الصحة بدبي على مدار العام، بهدف إنقاذ حياة المرضى المحتاجين إلى هذه المادة، وخاصة مرضى الثلاسيميا وعمليات القلب المفتوح وعمليات النزف الحاد ومصابي الحوادث الخطيرة.

وأكد المهندس الميدور أهمية تكاتف كافة الجهود لغرس وتجذير ثقافة التبرع الطوعي بالدم بشكل مستمر، وتوعية أفراد المجتمع بأهمية هذا العمل الإنساني لترسيخ مبدأ العمل التطوعي وتوفير كميات كافية من الدم لمحتاجيه من المرضى وخاصة مرضى الثلاسيميا الذين يستهلكون أكثر من 35%من كمية الدم التي يتم جمعها مركز دبي للتبرع بالدم.

وكرم الميدور الشركاء الاستراتيجيين للهيئة في تنظيم حملات التبرع بالدم خلال العامين الماضيين وهم: صحيفة الإمارات اليوم، وخدمة الأمين بالقيادة العامة لشرطة دبي. كما كرم مدير عام هيئة الصحة بدبي الجهات المشاركة في تنظيم حملات التبرع بالدم، وعدداً من المتبرعين ذوي الفصائل النادرة التي يحتاج إليها المرضى ويندر الحصول عليها في جميع الأوقات.

وأشاد مدير عام هيئة الصحة بدبي بكافة الجهود التي تضافرت مع مركز دبي للتبرع بالدم خلال العام الماضي، والتي مكنت المركز من جمع 43 ألف وحدة دم تم توزيعها على المرضى بمركز دبي للثلاسيميا ومستشفيات القطاع الخاص ومستشفيات هيئة الصحة بدبي.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات