تكريم 145 فائزة بمشروع مكتوم لتحفيظ القرآن الكريم

اختتم مشروع مكتوم لتحفيظ القرآن الكريم «قسم الإناث» دورته الخامسة عشرة بتكريم 145 فائزة بجميع الفروع، منهن 30 طالبة من جامعة زايد و33 من الأمهات كبيرات السن المنتظمات في حلقات المشروع، وحضر حفل التكريم الذي أقيم بمركز ند الشبا للنساء الشيخة ميثاء بنت مكتوم بن راشد آل مكتوم.

وتقدمت عائشة البدواوي الموجهة بمشروع مكتوم لتحفيظ القرآن الكريم، بالشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على رعايته الكريمة والدائمة لكتاب الله، داعية الله عز وجل أن يتغمد صاحب المشروع الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم طيب الله ثراه بواسع رحمته ويجزيه عن الحفاظ خير الجزاء.

 واشتمل الاحتفال على قصيدة مهداة الى الشيخة علياء بنت خليفة آل مكتوم، واستعراض لأهم إنجازات المشروع خلال عام 2014، والذي كان في مقدمتها إنشاء المبنى الجديد لمشروع مكتوم لتحفيظ القرآن الكريم، بمكرمة من الشيخة علياء بنت خليفة آل مكتوم حفظها الله، والذي شيد على الطراز الإسلامي ومجهز بكل التجهيزات المتطورة.

وتمثل الإنجاز الثاني في تعاون المشروع مع جامعة زايد بدبي بتخصيص 3 حلقات لتحفيظ القرآن الكريم ، وتنظيم مسابقة لطالبات الجامعة لحفظ سورة الكهف والأجزاء الثلاثة الأخيرة من القرآن الكريم وجزء عم، والتعاون مع مدرسة غرناطة للتعليم الأساسي والتي تضم 630 طالبة بتخصيص 23 فصلا دراسيا، لرفع مستوى الطالبات في اتقان كتاب الله تلاوة وحفظا.

ثم قامت الشيخة ميثاء بنت مكتوم بن راشد آل مكتوم بتقديم الجوائز للفائزات، من خلال مكرمة مقدمة من الشيخة علياء بنت خليفة حفظها الله وقدرها 650 ألف درهم، ومكافآت مقدمة من مشروع مكتوم لتحفيظ القران الكريم، وبلغ عدد المكرمات 145 فائزة، في فرع المحفظات وفرع القرآن كاملا، وفرع 25 جزءا، وفرع 20 جزءا، وفرع العشرة أجزاء، وفرع الخمسة أجزاء، وفرع الثلاثة أجزاء، وفرع الجزء الواحد، وفرع نصف جزء عم لذوي الإعاقة، وفرع المتون.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات