«لك امتناني» تدعم ذوي الاحتياجات الخاصة في مدارس رأس الخيمة

عائشة زيداني

نظمت وحدة التربية الخاصة في منطقة رأس الخيمة التعليمية مبادرة « لك امتناني»، التي تسهم في تعزيز تواجد ذوي الاحتياجات الخاصة من الطلبة في الميدان التربوي برأس الخيمة، وذلك بحضور العقيد عبد الله الضبع النعيمي من الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في رأس الخيمة، وعدد من قيادات منطقة رأس الخيمة التعليمية والمعلمين والمعلمات والطلبة والطالبات.

وأكد العقيد عبد الله الضبع النعيمي في كلمة له سعادته بمشاركة منطقة رأس الخيمة التعليمية في هذه المبادرة التي تسهم في أن يحظى المعاق بنصيبه من الرعاية والاهتمام والواجبات والحقوق، والنظر إليه ضمن معيار الإنسان العادي، من حيث الحقوق والواجبات، وضرورة إتاحة كل الفرص له، للاستفادة من الخدمات التربوية والتعليمية، فلا يخفى على أحد الجهود الجبارة التي تبذلها الدولة والتوجيهات للجهات المختصة للاهتمام بهذه الفئة عبر دمجهم في المجتمع سواء بالتعليم أو بالعمل.

وقالت عائشة زيداني رئيسة وحدة التربية الخاصة في منطقة رأس الخيمة التعليمية، إن عدد الطلبة الذين يتلقون خدمات التربية الخاصة في مدارس رأس الخيمة بدءاً من العام 2008 وحتى العام 2014م، في ازدياد دائم، حيث بدأ بأقل من 200 طالب واصبح خلال هذا العام 360 طالب وطالبة من كل المراحل التعليمية في ثمانية أنواع من الإعاقة هي: صعوبات التعلم والإعاقة الجسمية والصحية، والإعاقة البصرية والإعاقة السمعية واضطرابات اللغة والكلام والتوحد والاضطرابات الانفعالية والسلوكية والإعاقة الذهنية.

تكريم

وبينت رئيسة وحدة التربية الخاصة في منطقة رأس الخيمة التعليمية، أن هذه المبادرة تقوم على تكريم أولياء أمور ذوي الاحتياجات الخاصة والجهات المساندة، التي تسهم في إنجاح عملية الدمج، وتهدف إلى تثمين جهود أولياء الأمور والطلبة المدمجين في المدارس، وتسليط الضوء على خدمات وبرامج الدمج المقدمة في المدارس، وتشجيع إدارات المدارس لاستقبال طلبة الدمج والاهتمام بهم.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات