تأدية الخدمة تعزز الهوية وتزيد اللحمة الوطنية

أكد الدكتور علي راشد النعيمي، مدير جامعة الإمارات على أهمية المرسوم الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة ،حفظه الله، بخصوص الخدمة الوطنية والاحتياطية، لما لهذا المرسوم من أهمية، وأنه جاء حاجة وطنية تعزز هويتنا الوطنية وتزيد اللحمة الوطنية للحفاظ على أمننا وأماننا بسواعد أبناء الوطن، مما يساهم في تعزيز روح الولاء والانتماء، حيث إن خدمة الوطن تساهم في رفع الروح المعنوية لأبناء الدولة وارتباطهم بوطنهم وحرصهم على الدفاع عنه وعن مكوناته ومنجزاته.

وأشار إلى أن المرسوم يترجم بصورة مباشرة مدى الحس الوطني الذي يتمتع به أبناء وبنات دولة الإمارات كما أنه فرصة أيضا تتاح لأبناء وبنات الدولة لرد الجميل للوطن الذي رعاهم وحماهم وقدم لهم كل ما ينعمون به من أمن وأمان واستقرار، وبالقدر الذي نحرص فيه على حماية وخدمة وطننا والذود عنه.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات