اطلع على مجمل الأوضاع الأمنية والسياسية والاقتصادية في تونس

محمد بن راشد يستعرض مع مهدي جمعة علاقات التعاون

صورة

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، في دبي مساء أمس، مهدي جمعة رئيس الوزراء التونسي والوفد المرافق، واستعرض سموه، ورئيس الوزراء الضيف، علاقات التعاون بين دولة الإمارات، والجمهورية التونسية خاصة في مجالي الاستثمار والسياحة، والتبادل التجاري.

واطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، من جمعة على مجمل الأوضاع الأمنية، والسياسية، والاقتصادية، وجهود الحكومة التونسية في مكافحة التطرف، وترسيخ الأمن، والاستقرار في أوساط المجتمع التونسي.

وإلى ذلك أكد صاحب السمو، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، وقوف دولة الإمارات رئيساً، وحكومة، وشعباً، إلى جانب الشعب التونسي الشقيق، ومساعدته للخروج من نفق اللااستقرار الأمني، والمعيشي، والاجتماعي، معرباً سموه عن أمله بأن يعود للمشهد التونسي الداخلي جماليته، واستقراره، وانفتاحه الثقافي، والسياحي والاقتصادي على العالم.

من جانبه أعرب رئيس وزراء تونس عن تقدير حكومته، والشعب التونسي لمواقف دولة الإمارات الداعمة للشعب التونسي اقتصادياً، وسياسياً، مشيراً إلى أن بلاده بحاجة إلى مزيد من الدعم والتأييد، لتجاوز الأزمة الاقتصادية الراهنة، التي يعانيها الاقتصاد التونسي، وصولاً إلى الانتخابات التشريعية، والرئاسية، التي ستجرى أواخر العام الجاري.

حضر اللقاء معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي، رئيسة بعثة الشرف المرافقة للضيف، ومعالي محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، ومعالي محمد إبراهيم الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو، حاكم دبي، ومعالي الفريق مصبح بن راشد الفتان مدير مكتب صاحب السمو نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي.

كما حضره منجي حامدي وزير الخارجية التونسي، وطارق بالطيب سفير الجمهورية التونسية لدى الدولة، وعدد من المرافقين.

 

منصور بن زايد يستقبل رئيس الوزراء التونسي لدى وصوله البلاد

وصل إلى البلاد أمس، مهدي جمعة، رئيس الوزراء التونسي، الذي يقوم بزيارة رسمية لدولة الإمارات، في إطار جولة تشمل دول المنطقة.

وكان في استقباله لدى وصوله مطار الرئاسة، سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

حضر الاستقبال معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التعاون والتنمية الدولية.

سموه أكد وقوف الإمارات إلى جانب الشعب التونسي الشقيق ومساعدته للخروج من نفق اللااستقرار

أعرب عن أمله بأن يعود للمشهد التونسي الداخلي جماليته واستقراره وانفتاحه الثقافي والسياحي والاقتصادي على العالم

رئيس الوزراء التونسي أكد حاجة بلاده إلى مزيد من الدعم والتأييد لتجاوز الأزمة الاقتصادية الراهنة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات