تكريم الفائزين بجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر اليوم

يفتتح صباح اليوم، معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع المؤتمر الدولي الخامس لنخيل التمر الذي يستمر إلى 18 مارس الجاري بفندق قصر الامارات بأبوظبي وسط حضور علمي واكاديمي نوعي من مختلف دول العالم، وذلك تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، كما سيتم تكريم الفائزين بجائزه خليفة الدولية لنخيل التمر.

ويهدف المؤتمر الذي تنظمه جامعة الامارات العربية المتحدة بالتعاون مع جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر تحت شعار "الأبعاد والتحديات الجديدة في مجال الانتاج المستدام لنخيل التمر" إلى توفير فرصة لتحديث المعارف العلمية حول مختلف جوانب إنتاج وإكثار وحماية وتسويق نخيل التمر. وعرض ومقارنة الخبرات الحديثة لدولة الإمارات العربية المتحدة بمثيلاتها في الدول المنتجة للتمور. ودعم التعاون الفني الدولي في مختلف مجالات سلسة إنتاج التمور.

محاور

ويتناول المؤتمر أربعة محاور أساسية هي واقع زراعة النخيل حول العالم، تطوير وتحسين زراعة النخيل وإنتاج التمور، أمراض النخيل وطرق الوقاية، تصنيع وتسويق التمور.

يذكر أن المؤتمر الدولي لنخيل التمر قد تم إطلاقه من قبل جامعة الامارات العربية المتحدة لأول مرة عام 1998 ثم عُقد المؤتمر الدولي الثاني عام 2001 وعقد المؤتمر الدولي الثالث عام 2006 وعقد المؤتمر الدولي الرابع عام 2010 .

ويشارك في فعاليات المؤتمر 446 مشاركا من 39 دولة، منهم 163 متحدثا بورقة علمية و 46 عارض ملصق علمي وبلغت المشاركة العربية 354 مشاركا يمثلون 18 دولة عربية في حين بلغ عدد المشاركات العالمية 92 مشاركا يمثلون 21 دولة أجنبية ما يؤكد على أهمية هذا الحدث العلمي وما سيثمر عنه من توصيات سيكون لها كبير الأثر في تطور زراعة النخيل وإنتاج التمور على مستوى الدولة والمنطقة والعالم.

ويعد المؤتمر حلقة في سلسلة متصلة وممتدة من المبادرات التي أطلقتها جامعة الإمارات العربية المتحدة خلال عقدين من الزمن في سبيل الارتقاء بزراعة وصناعة النخيل بدءاً من إنشاء مختبر زراعة الأنسجة النباتية، ومروراً بقيام الشبكة الدولية لنخيل التمر ومركز خليفة للتقانات الحيوية والهندسة الوراثية وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر وجمعية أصدقاء النخلة والتي تتخذ من الجامعة مَقّراً لها، وتنظيم واستضافة العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل، وعلى رأسها سلسلة المؤتمر الدولي لنخيل التمر.

من جانب آخر قال الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام الجائزة إنه بناء على توجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر، فإن حفل تكريم الفائزين لهذا العام يتميز بالعديد من المفاجآت الطيبة التي ترقى إلى مستوى الشخصيات المكرمة والفائزة في دورتها السادسة. بالإضافة إلى حضور دولي وعربي رفيع المستوى.

 

تكريم

قال عبد الوهاب زايد إن معاليه سيقوم بتكريم الفائزين بفئات الجائزة وهم عن فئة البحوث والدراسات المتميزة سيكرم الفائز بالمركز الأول الإدارة العامة للعلاقات العامة والتعاون الدولي بوزارة الزراعة من المملكة العربية السعودية. والفائز بالمركز الثاني فريدريك بيرتوسي من الجمهورية الفرنسية.

وعن فئة المنتجين المتميزين سيكرم الفائز بالمركز الأول الإنتاج المتميز مسعود بومعراف من الجمهورية الجزائرية أما المركز الثاني فقد تم حجبه.

وعن فئة أفضل تقنية متميزة سيكرم الفائز بالمركز الأول الدكتور مؤيد محمد رشدي الحكيم من الجمهورية العراقية والفائز بالمركز الثاني محمد علي بسيونيا من كلية الزراعة والعلوم البحرية بجامعة السلطان قابوس في سلطنة عمان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات