بهدف تعريف منسقي وقادة التحسين بتحديثات النظام الحكومي

«نموذج دبي» ينظم ملتقى عن مستقبل نظام الاقتراحات الموحد

جانب من الملتقى لمنسقي وقادة التحسين في الجهات الحكومية وام

نظم مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي ملتقى خاصاً لمنسقي وقادة التحسين في الجهات الحكومية، لتعريفهم بأهم تحديثات نظام الاقتراحات والشكاوى الموحد لحكومة دبي، وذلك بالتعاون مع دائرة حكومة دبي الذكية.

ويهدف المركز إلى نقل المعرفة للجهات الحكومية حول أهمية تطبيق النظام، للتعرف إلى فرص تحسين الخدمات، إذ يتم ذلك من خلال استقطاب ودراسة وتحليل الشكاوى والمقترحات من كل الموظفين والمتعاملين، ما يسهم في رفع كفاءة الخدمات، وزيادة التركيز على المتعاملين، وتلبية احتياجاتهم وتوقعاتهم.

وجاء نظام الاقتراحات والشكاوى وفق منهجية موحدة وحساب خاص غير مركزي لكل جهة حكومية، إذ تمكّن هذه المنهجية المتعاملين من إيصال مقترحاتهم أو شكاواهم من خلال قنوات ووسائل مختلفة، كالتطبيق الذكي لمركز نموذج دبي، والموقع الإلكتروني للنظام، وبوابة حكومة دبي، والمواقع الإلكترونية للجهات الحكومية، إضافة إلى القنوات التقليدية في مراكز الخدمة.

نظام

وانطلاقاً من رؤية القيادة في التحول إلى حكومة ذكية، قام مركز نموذج دبي، بالتعاون مع دائرة حكومة دبي الذكية، بتحديث النظام، ليصبح تطبيقاً ذكياً يمكّن المتعامل من كتابة اقتراحاته وشكاواه في أي زمان أو مكان. ويسعى المركز بذلك إلى خلق قناة تواصل فاعلة، وتعزيز العلاقة بين المتعامل والجهة الحكومية المعنية، كما يسهم ذلك في ترسيخ ثقافة الإبداع والمبادرة في الجهة الحكومية، من أجل بلوغ غاية التحسين المستمر، ورفع كفاءة الخدمات، وتقدير أصحاب الأفكار الخلاقة التي تسهم في تطوير أساليب وأنظمة وإجراءات العمل، وجودة الخدمات التي تقدمها الجهة الحكومية.

وقالت إيمان السويدي، مديرة مركز نموذج دبي للخدمات الحكومية، «إن دورنا في مركز نموذج دبي تقديم الدعم اللازم للجهات الحكومية، لتطبيق أدوات ومنهجيات نموذج دبي لتحسين الخدمات الحكومية، كما نسعى دائماً لوضع المتعامل في قلب عملية تقديم الخدمات الحكومية، والتركيز على احتياجاته وتوقعاته من خلال مختلف القنوات».

وأضافت أن «نظام الاقتراحات والشكاوى الموحد لحكومة دبي وسيلة فاعلة من حيث المنهجية وآلية العمل، إذ إنه نظام غير مركزي، يتيح لكل جهة حكومية أو إدارة، من خلال واجهة خاصة بها، التعامل مع الاقتراحات والشكاوى الواردة إليها بفاعلية وكفاءة، ما يزيد الاهتمام بأفكار ومقترحات المتعاملين التي تؤدي دوراً مهماً في عملية التحسين وإطلاق خدمات مبتكرة».

تحسين الخدمات

وتم خلال الملتقى شرح كيفية تصميم نظام الاقتراحات والشكاوى، ليتوافق مع منهجية نموذج دبي لتحسين الخدمات الحكومية، والعلاقة بين الاقتراحات والشكاوى، ودورات التحسين السنوية التي تطبقها الجهات الحكومية على خدماتها. كما تم عرض التحديثات الجديدة للنظام المتمثلة في تطوير الخصائص الحالية للنظام، وإضافة خدمات رئيسة جديدة، من شأنها توفير معلومات دقيقة حول الاقتراحات والشكاوى المقدمة من المتعاملين. كما اطلع المشاركون في الملتقى على خاصية النظام الذكي لإصدار التقارير الخاصة، واختتم الملتقى بحلقة نقاشية مع المشاركين، لرصد اقتراحاتهم وملاحظاتهم حول النظام لغايات التطوير المستقبلي.

يذكر أن مركز نموذج دبي جهة تابعة للأمانة العامة للمجلس التنفيذي التي يرأسها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ويسعى المركز إلى الارتقاء بمستوى الخدمات العامة في دبي إلى مستويات غير مسبوقة من الريادة والتميز.

ويهدف مركز دبي إلى تحفيز الجهات الحكومية إلى الارتقاء بمستوى الخدمات لديها، باستخدام منهجيات وأدوات نموذج دبي للخدمات الحكومية، ويشجع التعاون والتبادل المعرفي بين الجهات الحكومية المختلفة في هذا المجال. كما يعمل مركز نموذج دبي على بحث وتوثيق ونشر أفضل الممارسات في مجال تنافسية الخدمة العامة على المستويين المحلي والعالمي، ويطرح أدوات وأنظمة استراتيجية ذكية، لبحث وتوثيق واقع تقديم الخدمة العامة في دبي، والارتقاء به إلى الأفضل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات