«محمد بن راشد للإسكان» تنظم دورة في لغة الإشارة لموظفيها

المشاركون عقب دورة لغة الإشارة

نظمت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، بالتنسيق مع محاكم دبي، دورة تدريبية لموظفيها عن لغة الإشارة على مدى يومين في مقر المؤسسة الجديد، وشهدت الدورة محاضرة ألقتها فاطمة خليفة المناعي أول مترجمة معتمدة في محاكم دبي ومتطوعة في نادي دبي الرياضي، استهدفت كيفية التعامل مع المعاقين بمختلف نوعية ودرجات إعاقاتهم، شارك فيها عدد من موظفي وموظفات المؤسسة.

وقالت مريم السويدي مدير إدارة الموارد البشرية إن المؤسسة تهدف من خلال تنظيمها هذه الدورة إلى نشر ثقافة التعامل مع فئة الصم، لتسهيل عملية التواصل ولتيسير المعاملات في المؤسسة.

ومن جانبهم تحدث بعض المشاركين عن الدورة فقال الموظف حسين الطنيجي: استفدنا من الدورة استفادة كبيرة، وذلك لرغبتنا في تقديم خدمات خاصة لعملاء المؤسسة، فنحن نقابل أحياناً بعض العملاء من فئة الصم ولكن لا نتمكن من التفاعل معهم بسبب هذه الإعاقة، أما الآن فأشعر اننا قادرون على التواصل معهم وشرح إجراءات العمل لهم. وتقول عابدة ضيف الله: فئة الصم موجودة في مجتمعنا، كعملاء من النوع الهادئ ومن الصعب التواصل معهم باللغة، ومثل هذه الدورات بمثابة برنامج لتأهيل الموظفين.

وفي ختام الدورة كرم محمد المري مساعد المدير التنفيذي للشؤون المالية والدعم المؤسسي، المشاركين بالدورة.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات