مقاعد مجانية للطفل في المركبة وورش توعوية وتكريم الطلاب المبدعين

الطرق و المواصلات تستعد لتنظيم فعاليات واسعة في أسبوع المرور الخليجي

تجري الاستعدادات في هيئة الطرق والمواصلات على قدم وساق لاستقبال أسبوع المرور الخليجي الموحد 2014 الذي يقام خلال الفترة من9 إلى 14 مارس الجاري، بمشاركة واسعة من وزارة الداخلية وإدارات المرور في دول مجلس التعاون الخليجي.

و أكدت المهندسة ميثاء بن عدي المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق بالهيئة، أهمية المناسبة المرورية التي تدفع بالقطاعات العاملة في المجالات المرورية إلى إظهار أفضل ما عندها من خدمات تجاه مستخدمي الطريق وتطوير الأنظمة والإجراءات المرتبطة بحركة السير وتحسين مستويات السلامة المرورية.

وقالت: استعددنا منذ وقت مبكر لأسبوع المرور الخليجي ببرنامج فعاليات يستهدف أغلب الشرائح والفئات الاجتماعية في إمارة دبي، وسعينا خلال ذلك إلى تنويع وسائل التواصل مع الجمهور عبر الفلاشات التوعوية في دور السينما وشاشات المحاسبة في الجمعيات التعاونية والمراكز التجارية وشاشات الخدمة الإلكترونية التابعة للهيئة، كما عملنا على تنظيم فعاليات توعوية واسعة للعائلات في المستشفيات والمراكز الطبية ولسائقي الحافلات العامة في الهيئة، وللشباب في بعض الأندية الرياضية بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي.

و أشارت المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق، إلى الاستمرار في استثمار وسائل التقنية الحديثة في نشر الرسائل التوعوية، وهو ما دأبت عليه المؤسسة خلال الشهور القريبة الماضية، وستركز عليه في أسبوع المرور الخليجي المقبل، حيث أعدت إدارة المرور العديد من المعلومات والإرشادات والأفلام التوعوية التي ستقوم ببثها عبر مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للهيئة وشركائها، ليستفيد منها أكبر عدد ممكن من الزوار ومستخدمي الطريق، كما ستقوم المؤسسة بتوزيع مقاعد للطفل في المركبة في بعض الفعاليات الموجهة للأمهات الوالدات حديثاً، بالتعاون مع هيئة الصحة في دبي ضمن مبادرة "سلامة الأجيال مسؤولية مشتركة".

و ذكرت المهندسة ميثاء بن عدي أن المؤسسة أعدت حفل استقبال كبير لوفود دول مجلس التعاون الخليجي للاطلاع على تجربة هيئة الطرق والمواصلات ومساهمتها في خفض نسبة الوفيات والإصابات المرورية، والتعرف على أنظمتها الذكية وإجراءاتها الحديثة في  تطوير وتحسين مستويات السلامة المرورية، مشيرة إلى أن حفل الاستقبال الذي سيتم في مبنى الهيئة لن يشمل تكريم الوفود فقط، بل تكريم الفرق التوعوية أيضاً من الطلاب الفائزين بمسابقة السلامة المرورية، وتكريم شركاء المؤسسة في مبادرة "سلامة الأجيال مسؤولية مشتركة".

وأكدت المهندسة حرص الهيئة على أن تكون الفعاليات هادفة وتعكس الغاية الأساسية من الإجراءات والتدابير المرورية، لذلك سوف تركز بعض الفعاليات على تطوير نظرة أفراد المجتمع للقواعد المرورية وتعزيز الصورة الإيجابية عن المؤسسات المرورية التي تهدف دائماً إلى حماية أمن الطريق وتوفير السلامة المرورية للجميع، مشيرة إلى أن مشرفي فرق التوعية المرورية في المؤسسة سوف ينتشرون في العديد من المدارس في دبي للمساهمة في إنجاح العديد من الفعاليات المدرسية المرورية التي تؤكد على أهمية القواعد المرورية والمخاطر التي من الممكن أن تلحق بالمجتمع نتيجة الطيش والتهور وإساءة استخدام المركبة أو الطريق.

و دعت المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق أفراد الجمهور إلى التعاون في إنجاح فعاليات أسبوع المرور من خلال المشاركة في الفعاليات التي تنظمها الجهات المعنية، والتعاون مع رجال المرور والالتزام دائماً بالسلوكيات المرورية الصحيحة.
 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات