«استشاري الشارقة» يناقش سياسة دائرة المعلومات

المجلس الاستشاري في الشارقة خلال مناقشة سياسة دائرة المعلومات والحكومة الإلكترونية البيان

قال الشيخ خالد بن أحمد بن سلطان القاسمي مدير عام دائرة المعلومات والحكومة الإلكترونية في إمارة الشارقة: إن الهيكل التنظيمي للدائرة يشمل ثلاث إدارات هي إدارة الحكومة الإلكترونية وإدارة مركز الشارقة للمعلومات الجغرافية وإدارة مركز الشارقة للاتصال فى مدينة خورفكان، وهذا من الضروري بمكان جعل الدائرة بوابة الانتقال من عالم الحكومة الإلكترونية إلى آفاق الحكومة الذكية بمعنى أن تكون للدائرة سلطة التقييم الفني وإعداد النظم والمعايير والمقاييس التى تحكم وتشرف على عمليات الانتقال المنشود بما فى ذلك التقييم بصدد الشركات تكلف بأعمال لدى كافة دوائر وهيئات حكومة الشارقة .

جاء ذلك خلال جلسة المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة صباح الخميس الماضي في مقر المجلس برئاسة عدنان حمد الحمادي نائب رئيس المجلس، والتي خصصت لمناقشة سياسة دائرة المعلومات والحكومة الالكترونية في إمارة الشارقة بحضور الشيخ خالد بن أحمد بن سلطان القاسمي مدير عام الدائرة ونور النومان مدير الدائرة والمهندس خالد عمر النقبي مدير مركز الشارقة للاتصال والمهندسة علياء محمد العجلة مدير مركز نظم المعلومات الجغرافية وبدور علي ميحد السويدي مدير إدارة الحكومة الإلكترونية بالوكالة.

وقال رئيس الدائرة: إن أهم مشاريع إدارة الحكومة الإلكترونية بالدائرة تتمثل في بوابة حكومة الشارقة الإلكترونية، ومشروع الشبكة الموحدة لإمارة الشارقة، ومشروع إدارة الشبكة الموحدة، ومشروع نقل مركز حماية البيانات من الكوارث (في مدينة خورفكان)، ومشروع تحديث وتطوير نظام إدارة المشاريع المركزي للحكومة الإلكترونية، وتصميم وتنفيذ أنظمة وتطبيقات الدوائر عبر تقديم الدعم التقني للعديد من هيئات ودوائر حكومة الشارقة في مختلف المجالات التقنية، ومشروع الاتفاقيات الموحدة، حيث تهدف الاتفاقيات الموحدة إلى رفع كفاءة ودعم وصيانة أقسام تقنية المعلومات وذلك عن طريق التعاقد مع الشركات العالمية المتخصصة بهدف توفير صيانة دورية للأجهزة والبرامج بأقل الأسعار، وتقديم الدعم الفني للدوائر على مدار الساعة حيث تقدم إدارة الحكومة الالكترونية بالدائرة العديد من المبادرات والمشاريع والخدمات لتوفير بيئة داعمة للدوائر الحكومية حيث وصل عدد الدوائر المستفيدة إلى أكثر من 20 دائرة.

نجاح

وأشاد رئيس الجلسة عدنان حمد الحمادي بنجاح المنتدى الدولي للاتصال الحكومي قائلاً: يسعدنا أن نشيد بالنجاح الكبير لمركز الشارقة الاعلامي برئاسة الشيخ/ سلطان بن أحمد القاسمي، في تنظيم المنتدى الدولي للاتصال الحكومي للعام الثالث على التوالي وباختيار شعار رائد ومميز " أدوار مختلفة .. رؤية واحدة " وما حظي به من حضور مثلوا مختلف القطاعات الإدارية والسياسية والإعلامية من داخل الإمارات وخارجها، وناقشوا بشفافية وطرح موضوعي شكل العلاقة بين الحكومة وجمهورها عبر وسائل الإعلام المختلفة لا سيما في ظل توافر التقنيات الحديثة، والحاجة إلى تواصل هذا الدور مع الجمهور الإعلامي.

وثمن نائب رئيس المجلس قرار حكومتنا الرشيدة وما وجه به الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان- نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية من مواصلة التميز في تقديم كافة الخدمات والتوجه إلى توحيد خدمات الإسعاف على مستوى الدولة لتكون على مستوى الجاهزية في تقديم خدماتها للمصابين.

بعد ذلك تداخل خمسة عشر عضوا وعضوة من أعضاء المجلس في طرح تساؤلاتهم المختلفة والتي تميزت بالشمولية والالمام بأهمية الخدمات الالكترونية والانتقال إلى عصر الحكومات الذكية، العضو سعيد غانم السويدي أكد أن الاعضاء زاروا عشر دوائر من حكومة الشارقة ووقفوا على أعمالها في الخدمات الالكترونية وافتتح الاسئلة بالاستفسار عن المراحل التي قطعتها دائرة الحكومة الالكترونية لإنجاز هذا التحول الالكتروني بحكومة الشارقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات