وكيل الصحة يشدد على تسهيل الخدمات وإرضاء المراجعين

تفقد الدكتور محمد سليم العلماء، وكيل وزارة الصحة، والدكتور يوسف السركال، وكيل وزارة الصحـة المساعد لقطاع المستشفيات، ووداد بوحميد، مدير الاتصال الحكومي بوزارة الصحة، نهاية الأسبوع الماضي، مركز المليحة الصحي، ومستشفى الفجيرة العام.

وأبدى وكيل الوزارة ملاحظات من شأنها تطوير والارتقاء بسير العمل في مركـز المليحة، مثل المختبرات والأشعة وعيادات الأسنان والخدمات الأخرى التي يقدمها المركز، مشدداً على ضرورة تسهيل وإرضاء المراجعين، وتفقد وكيل الوزارة والمرافقون أقسام مركز المليحة، عقب ذلك توجه الدكتور العلماء، والوفد المرافق إلى مستشفى الفجيرة العام، ووجه بضرورة استمرار العمل بالكفاءة المعهودة، للحفاظ على تحقيق معدلات الأداء العالمية، التي تعمل وزارة الصحة بالتميز فيها.

كما اطلع العلماء على مركز الكلى الجديد في المستشفى، الذي يخدم أكثر من 40 مريضاً، يتلقون علاجاً شبه يومي لمدى 4 إلى 6 ساعات، واستمع لملاحظات المرضى، الذين كانوا يتلقون العلاج في فترة الزيارة، ووجه وكيل الوزارة بتزويد المركز بكافة وسائل الترفيه، التي تتضمن خدمة الإنترنت اللاسلكي وأجهزة الحاسوب اللوحي والحاسب المحمول.

وعبر المرضى عن سعادتهم باللفتة الطيبة من وزارة الصحة، مؤكدين أنها تأتي من حرص المسؤولين على تقديم الأفضل، كما عبــر عــدد من الموظفين العاملين في المركز عن تقديرهــم لهذه الزيارة، التي تركـت أثــراً طيبـــاً في نفوسهم.= وفي ختام الزيـارة حث على توفير كل السبل التي تسـاعد على تقديم أفضل الخدمـات العلاجية للمرضى حيث قال: إن هــذه الزيــــارة تأتــي في إطــار استراتيجية وزارة الصحـــة الراميـــة إلى تقديـــم أفضــل الخدمات الصحية للمواطنين والمقيمين، وضمن مبادراتها لتعزيـــز التواصل المهني، الذي يحث على تقديم أفضل الخدمات الصحية للمترددين للمراكز والمستشفيات، وتشجيع الطاقم الطبي والتمريضي والإداري على بذل الجهــد، وتحقيق المتابعـــة المستمرة، وتلبيــــة احتياجــات المرضى، التي تأتي في المقدمة لوزارة الصحة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات