بيئة أبوظبي تستقبل 40 رأس مها عربي من أميركا

استقبلت هيئة البيئة أبوظبي 40 رأساً من المها العربي تم إرسالها من الولايات المتحدة الأميركية لتكون جزءاً من برنامج إكثار المها العربي الذي يأتي ضمن برنامج إمارة أبوظبي الطموح لإعادة توطين المها العربي. ولقد تم نقل قطيع المها العربي الذي وصل مؤخراً إلى أبوظبي إلى مشروع الدليكة، وهو مسيجات لرعاية وإكثار الحيوانات البرية المهددة بالانقراض، تديره الهيئة.

وسيتم إكثار قطيع المها العربي القادم من الولايات المتحدة والذي يضم 15 من الذكور و25 من الإناث مع قطيع المها الموجود في أبوظبي ضمن مشروع الدليكة. ويهدف نقل هذه المجموعة إلى أبوظبي ضمن برنامج الاكثار، إلى تعزيز التنوع الجيني للمها العربي في إمارة أبوظبي لإنتاج أعداد أكثر تنوعاً وصحة من هذا النوع.

وكنتاج لجهود المحافظة التي تبذلها هيئة البيئة أبوظبي، تعتبر أبوظبي اليوم موئلا لـ 3000 رأس من المها العربي، ما يعني أن عددها الإجمالي في دولة الإمارات يصل إلى 4000 رأس.

أولويات استراتيجية

وقالت الدكتورة شيخة سالم الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع التنوع البيولوجي البري والبحري في هيئة البيئة أبوظبي: "يأتي مشروع إكثار وإعادة توطين المها العربي تماشياً مع إحدى أولوياتنا الاستراتيجية القائمة على حماية التنوع البيولوجي والتراث الطبيعي في إمارة أبوظبي. واليوم، نفخر بأن يكون هذا المشروع أحد قصص النجاح في مجال المحافظة على الأنواع على مستوى العالم. سنستمر في العمل إلى جانب شركائنا على المستويين الإقليمي والعالمي لـتأكيد حرصنا على تكريم الإرث العظيم الذي خلفه لنا والدنا المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والذي كان يؤكد دائما أهمية حماية الأنواع والمحافظة عليها."

وأضافت: "من خلال توطين هذا القطيع الجديد ضمن برنامج الاكثار، سنسهم في المضي قدماً نحو حماية أعداد المها العربي من المؤثرات السلبية للتهجين على المدى البعيد. وبعد نجاح عملية الاكثار، سنقوم بإطلاق عدد من المها العربي إلى البرية."

ولقد أنشأت هيئة البيئة أبوظبي مشروع الدليكة في عام 2010 لإكثار الحيوانات والمحافظة عليها حيث تقع في منطقة الخزنة في الجزء الجنوبي من إمارة أبوظبي، وتمتد على مساحة تقدر بـ3.5 ملايين متر مربع (343 هكتار) وتعد موطناً لـ5,000 حيوان تضم ثلاثة أنواع: المها العربي والغزال الجبلي والغزال الرملي.

وخلال السنوات القليلة الماضية، قامت هيئة البيئة أبوظبي بعدد من برامج الإطلاق للمها العربي في الإمارة أهمها اطلاق 98 رأسا الى محمية الزمول خلال 2007 و اطلاق 87 رأسا الى محمية الزمول خلال 2010 كما قامت ادارة الهيئة ببرامج إطلاق بين عامي 2010 و 2012 في وادي رم بالاردن من خلال الشراكة مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات