ترأس اجتماع مجلس إدارة هيئة الهوية بحضور سيف بن زايد

هزاع بن زايد يدعو إلى تطوير البنى التحتية لمنظومة الهوية الذكية

أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية، أهمية مواصلة العمل على تطوير مشروع بطاقة الهوية، لما له من دور محوري، يمكن مختلف مؤسسات الدولة من تسهيل الخدمات وتطويرها وتعزيز فعاليتها.

جاء ذلك خلال ترؤس سموه اجتماع مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية، بحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية نائب رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية، إلى جانب أعضاء المجلس ومدير عام الهيئة.

ودعا سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان كوادر الهيئة إلى تحقيق التميز والريادة في تقديم الخدمات والاستمرار في تطوير البنى التحتية لمنظومة الهوية الذكية،حتى تغدو بين الأكثر تقدماً على مستوى العالم في إطار رؤية الإمارات 2021.

وحث سموه أسرة الهيئة على مضاعفة الجهود في تقديم خدمات متكاملة وشاملة، والتفاعل مع أفكار الجمهور ومقترحاتهم والوقوف على احتياجاتهم لإنجاز المعاملات بسهولة ويسر وبأعلى دقة ممكنة.

واطلع المجلس خلال الاجتماع على واقع مشروع الربط الإلكتروني بين الهيئة والمؤسسات الحكومية في الدولة، وعلى نتائج تقرير "المتسوق السري"، الذي أعدته وزارة شؤون الرئاسة، حول مستوى أداء الهيئة وجودة خدماتها.

كما ناقش المجلس تقرير ديوان المحاسبة وتقرير اللجنة التنفيذية لمجلس إدارة الهوية عن الربع الثالث لسنة 2013، ومشروع استلام مراكز "الطب الوقائي" من شركة "إيماس"، وواقع إطلاق الاستمارة الإلكترونية الجديدة.

حضر اجتماع مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية كل من معالي صقر بن غباش سعيد غباش وزير العمل عضو مجلس الإدارة، ومعالي أحمد محمد الحميري أمين عام وزارة شؤون الرئاسة عضو مجلس الإدارة، والمهندس محمد أحمد الشحي وكيل وزارة الاقتصاد عضو مجلس الإدارة، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي من القيادة العامة لشرطة أبوظبي عضو مجلس الإدارة، إلى جانب الدكتور المهندس علي محمد الخوري مدير عام هيئة الإمارات للهوية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات