متطوعات «خليفة الطبية» يقدمن مستلزمات الأطفال دعماً للاجئين السوريين

بادرت متطوعات من مدينة الشيخ خليفة الطبية بإدارة كليفلاند كلينيك، إلى حياكة أحذية وقبعات ولُحُف صوفية للأطفال والمواليد الجُدد المقيمين بمخيمات اللاجئين السوريين في الأردن.

وبدعم من الهلال الأحمر الإماراتي، ستصل الأحذية والقبعات واللُّحُف الصوفية إلى مستحقيها من اللاجئين السوريين مع بداية فصل الشتاء، وقامت المتطوعات وداعمات لهن بحياكة قرابة 200 زوج أحذية، وعشرين لحافاً، وعشرين قبعة من الصوف للصغار والمواليد الجُدد.

وتعقيباً على هذه المبادرة، قالت سلامة الحاج، نائب الرئيس التنفيذي لدى «مدينة الشيخ خليفة الطبية»: "عكفت متطوعات مدينة الشيخ خليفة الطبية على حياكة أحذية صوفية ومستلزمات أخرى للصغار والمواليد الجُدد بمخيمات اللاجئين السوريين، في مبادرة تستحق كل ثناء، كرَّسن من خلالها وقتهن وجهدهن لحمايتهم مع قدوم فصل الشتاء البارد".

مبادرة

وتعود فكرة المبادرة إلى متطوعة «مدينة الشيخ خليفة الطبية» ساندرا أبو النور، التي استقطبت أكثر من عشرين متطوعة شاركن بهذه المبادرة الإنسانية، التي أتت متمِّمة لمبادرة سابقة، ففي أبريل 2013، قام فريق آخر من المتطوعات بحياكة هدايا، من شالات ولُحُف وغيرها، لتقديمها لمرضى «مدينة الشيخ خليفة الطبية»، في إطار إيلاء الرعاية لهم والعناية بهم.

ولقيت مبادرة حياكة أحذية وألبسة صوفية للأطفال والمواليد الجُدد في مخيمات اللاجئين السوريين بالأردن، دعماً من كل من «لولو هايبر ماركت فرع الخالدية» الذي تبرَّع بالصوف والإبر، و«كليات التقنية العليا للطالبات في أبو ظبي» ومتطوعات في فن الحياكة من دبي، ومتطوعات في مجموعة الحياكة والكروشيه من «ذا كلوب في أبو ظبي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات